اعتزال العداءة البحرينية الغسرة   
الجمعة 1430/12/23 هـ - الموافق 11/12/2009 م (آخر تحديث) الساعة 7:10 (مكة المكرمة)، 4:10 (غرينتش)
الغسرة تعد أسرع عداءة آسيوية وعربية (الفرنسية-أرشيف)

وضعت العداءة البحرينية رقية الغسرة، بطلة العرب في سباقي 100 و200 م حدا لمشوارها في منافسات سباقات السرعة من خلال إعلان اعتزالها.
 
وعزت الغسرة (27 عاما) في مؤتمر صحفي عقدته في مقر الاتحاد بالرفاع أسباب اعتزالها إلى "الظروف الصحية" التي تعرضت لها خلال مشاركتها في بطولة العالم لألعاب القوى في برلين 2009 عندما تعرضت للإغماء خلال منافسات الدور ربع النهائي لسباق 200 م.
 
وابتعدت الغسرة -أسرع عداءة آسيوية وعربية- عن المنافسات ولم تشارك في أي بطولة أو فعالية بعد عودتها من برلين حيث خضعت لفترة علاج وراحة إجبارية حسب توصيات الطبيب.
 
وقالت الغسرة في المؤتمر الصحفي "إنه قرار صعب ولا أعرف ماذا أقول. لقد قررت الاعتزال لظروف صحية"، مشيرة إلى أن "القرار اتخذ بعد دراسة طويلة واستشارة أعضاء الاتحاد البحريني لألعاب القوى، وقد أبدى الجميع تعاونهم الكبير وتفهمهم لظروفي في هذه الفترة".
 
وأكدت الغسرة -بطلة دورة الألعاب الآسيوية 2006 في الدوحة (200 م)- أنها لن تبتعد عن عالم ألعاب القوى، وأشارت إلى أنها ستعود كإدارية أو مدربة مع الاتحاد البحريني.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة