محكمة جرائم الحرب الدولية تأمر بإيقاف 12 متهما صربيا   
الأربعاء 1422/2/29 هـ - الموافق 23/5/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

محكمة جرائم الحرب
في إحدى جلساتها (أرشيف)
قالت محكمة جرائم الحرب الدولية الخاصة بيوغسلافيا السابقة إنها أصدرت 12 أمرا باعتقال مشبوهين بارتكاب جرائم ضد الإنسانية في يوغسلافيا السابقة، كما شكت المحكمة من بقاء المطلوبين لديها أحرارا في يوغسلافيا وجمهورية صرب البوسنة.

وقالت المتحدثة باسم المحكمة فلورانس هارتمان إن المحكمة أمرت باعتقال 12 من المطلوبين لديها بعد أن اكتملت حيثيات محاكمتهم، غير أنها لم تذكر أسماء المطلوبين ولا نوع الاتهامات الموجهة إليهم.

وعبرت هارتمان عن انزعاج المحكمة من بقاء المطلوبين لديها وعددهم 38 أحرارا، مشيرة إلى أن 12 منهم يعيشون في يوغسلافيا الاتحادية نفسها.

وقالت إن من بين المطلوبين الذين يعيشون في جمهورية صرب البوسنة قائد القوات الصربية السابق في البوسنة راتكو ميلاديتش، بالإضافة إلى زعيم صرب البوسنة آنذاك رادوفان كراديتش الذي تعتبره المحكمة أهم المطلوبين لديها.

يشار إلى أن المحكمة الدولية ومقرها لاهاي تطالب أيضا سلطات بلغراد بتسليمها الرئيس اليوغسلافي السابق سلوبودان ميلوسوفيتش الذي يحاكم حاليا في يوغسلافيا في تهم تتعلق بالفساد.

وترفض حكومة الإصلاحيين في يوغسلافيا تسليم محكمة جرائم الحرب أيا من المطلوبين، غير أن ضغوطا دولية تعرضت لها أجبرتها على القبول بتوقيع اتفاقية تعاون مع المحكمة الدولية يقول مراقبون إنها ستمهد الطريق أمام تسليم بلغراد المتهمين بارتكاب جرائم حرب في البوسنة للمحكمة الدولية.

يشار إلى أن 47 متهما مثلوا أمام محكمة جرائم الحرب الدولية حتى الآن، وقد صدرت أحكام متفاوتة بالسجن بحق 19 منهم وبرأت ساحة اثنين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة