"البوزكشي" رياضة شعبية تجتذب الكثيرين في أفغانستان   
الخميس 1436/5/28 هـ - الموافق 19/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 17:21 (مكة المكرمة)، 14:21 (غرينتش)

تحظى لعبة البوزكشي بشعبية كبيرة في أفغانستان، حيث تشتد المنافسة مع اقتراب فصل الربيع في الميدان الرئيسي كل أسبوع بمدينة مزار شريف، ولا يمنع غياب الأمن عن البلاد من إقبال عشاق هذه اللعبة على ميادين المنافسة.  

ويقول أحد مالكي الخيل ويدعى حاجي إن البوزكشي من الألعاب الشعبية القديمة في آسيا الوسطى، وهي تجتذب الكثير من المهتمين في مدينة مزار شريف، ويضيف أن الفقراء أيضا هناك باتوا يشاركون فيها بما يتوفر لديهم من إمكانيات متواضعة.

وتبدو البوزكشي مثل لعبة البولو المشهورة، إلا أن للأمير الحق في المشاركة بالعدد الذي يشاء من الفرسان، كما يمكنه تغيير الخيل والفرسان والدخول في أي لحظة من زمن المنافسة الذي عادة ما يتجاوز أربع ساعات.

ويحل العجل بالعادة محل الماعز نظرا لوزنه، حيث يترك في الماء والملح يومين قبل موعد المنافسة.

وبالإضافة إلى الجائزة الرسمية، يغدق أمراء ومالكو الخيول على الفارس الفائز بالهدايا التي كثيرا ما تفوق قيمة الجائزة الرسمية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة