استهداف دورية إسرائيلية في الجولان بقنبلة   
الأحد 6/2/1435 هـ - الموافق 8/12/2013 م (آخر تحديث) الساعة 10:15 (مكة المكرمة)، 7:15 (غرينتش)
إسرائيل احتلت مرتفعات الجولان السورية عام 1967 وضمتها إلى أراضيها عام 1981 (الأوروبية)

تضررت دورية عسكرية إسرائيلية بعد أن فجر سوريون قنبلة عند حدود الجولان التي تحتلها إسرائيل دون وقوع إصابات, ويعتقد أنه التفجير الأول الذي يستهدف القوات الإسرائيلية منذ بدء الاضطرابات في سوريا.

وقالت متحدثة باسم الجيش إن الانفجار نجم عن عبوة ناسفة وضعت على الجانب السوري من السياج الحدودي, لكن لم يتضح أي من الفصائل السورية يقف وراء هذا التفجير.

ومن جانبه حذر وزير الدفاع الإسرائيلي موشي يعلون من تجاوز خطوط إسرائيل الحمر, وقال في كلمة له "أنصح كل العناصر الموجودة على الجانب الآخر من الحدود سواء كانت نظام الأسد أو جماعات الجهاد العالمية, أو حزب الله أو أي أحد آخر ألا يختبر خطوطنا الحمر لأننا سندافع عن مصالحنا".

وردت إسرائيل في مرات عدة على القذائف التي تسقط في الأراضي الخاضعة لسيطرتها, وغالبا ما ترد على مصادر النيران بقذائف الدبابات.

واحتلت إسرائيل مرتفعات الجولان السورية في العام 1967 وضمتها إلى أراضيها في العام 1981 في خطوة لا يعترف بها المجتمع الدولي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة