صحيفة حكومية تتحدى إضراب الصحفيين بسريلانكا   
الجمعة 1422/9/15 هـ - الموافق 30/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

تحدت صحيفة حكومية في سريلانكا الإضراب العام للصحفيين وصدرت في طبعة موجزة اليوم. وكان الاتحاد العام للصحفيين الذي تسيطر عليه المعارضة قد نظم اليوم إضرابا عن العمل للمطالبة بزيادة الرواتب واحترام استقلالية الصحافة قبيل الانتخابات التي ستجرى الأربعاء المقبل.

وكان اتحاد الصحفيين قد أعلن أمس أن إضرابه يشمل أيضا الصحف المملوكة للدولة، غير أن صحيفة "ديلي نيوز" صدرت اليوم بطبعة مختصرة في ثماني صفحات لكنها نشرت في الصفحة الأولى صورة أرشيفية نشرت منذ يومين إضافة إلى تحقيقات عامة.

ونظم الإضراب للمطالبة بزيادة أجور الصحفيين بحوالي 1200 روبية (12.9 دولارا أميركيا) واحتجاجا على ما أسموه التغطية الإعلامية المتحيزة في الحملات الانتخابية للأحزاب المشاركة في الانتخابات العامة التي ستجرى الأربعاء المقبل. وكانت الصحف الحكومية والخاصة في سريلانكا قد تبادلتا مؤخرا اتهامات بالتحيز للحزب الحاكم (تحالف الشعب) أو لأحزاب المعارضة في متابعة الموضوعات المتعلقة بالانتخابات.

وكانت رئيسة سريلانكا شاندريكا كماراتونغا قد حلت البرلمان في 11 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي لتجنب سقوط الحكومة، ودعت إلى انتخابات تشريعية مبكرة في الخامس من ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة