سواريز يواصل هواية "عض" المنافسين   
الثلاثاء 26/8/1435 هـ - الموافق 24/6/2014 م (آخر تحديث) الساعة 22:52 (مكة المكرمة)، 19:52 (غرينتش)

واصل مهاجم منتخب أوروغواي لويس سواريز هوايته المفضلة المتمثلة في عض المدافعين المنافسين عندما انقض على مدافع إيطاليا جورجيو كييليني في مباراة المنتخبين اليوم الثلاثاء في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الرابعة من نهائيات كأس العالم.

ففي الدقيقة السبعين من المباراة، انقض سواريز على المدافع كييليني أمام المرمى فعضه من كتفه دون أن ينتبه الحكم للحركة فنجا من العقوبة.

وطالب كييليني حكم المباراة بطرد سواريز وخلع قميصه ليريه آثار العضة دون أن يكترث الأخير لذلك، ثم أكد مدافع يوفنتوس حصول هذه الحادثة بعد المباراة التي شهدت خروج بلاده من الدور الأول للمرة الثانية على التوالي.

كيليني خلع قميصه ليري الحكم أثر العضة التي تعرض لها من سواريز (أسوشيتد برس)

وقال كييليني بعد المباراة التي خاضها فريقه بعشرة لاعبين بعد طرد كلاوديو ماركيزيو في الشوط الثاني "لقد عضني، ما حصل كان واضحا، ما زال الأثر (أثر العضية) علي".

وأضاف في تصريح لقناة "راي" الإيطالية "كان يتوجب على الحكم أن يطلق صافرته لمنحه بطاقة حمراء، ليس بسبب ذلك (العضة) وحسب بل لأنه يمثل".

ولم تكن هذه المرة الأولى أن يلجأ سواريز إلى عض لاعب خصم، إذ انتهت مسيرته مع أياكس أمستردام الهولندي بسبب حركة من هذا النوع بعدما أوقف عام 2010 لسبع مباريات بسبب عضه لاعب إيندهوفن عثمان بقال.

وكثيرا ما وضع سواريز نفسه تحت المجهر للأسباب الخاطئة التي تطغى في معظم الأحيان على تألقه لاعبا، وهذا ما حصل خلال موسم 2012-2013 في مباراة فريقه مع تشلسي عندما لم يتحدث أحد عن هدف التعادل (2-2) الذي سجله في الوقت بدل الضائع بل عن عضه مدافع الفريق اللندني الصربي برانيسلاف إيفانوفيتش مما أدى إلى إيقافه لعشر مباريات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة