لجنة ميليس تسلم تقريرها قبل موعده وتصيغه في أوروبا   
السبت 1426/8/21 هـ - الموافق 24/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:14 (مكة المكرمة)، 12:14 (غرينتش)

اللجنة الدولية سلمت مجددا موقع عملية اغتيال الحريري للسلطات اللبنانية (الفرنسية-أرشيف) 

صرح وزير العدل اللبناني شارل رزق أن لجنة التحقيق في اغتيال رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري ستسلم كلا من وزارة العدل والأمم المتحدة تقريرها النهائي بالحادي والعشرين من الشهر المقبل.

وأوضح في بيان رسمي أن رئيس اللجنة القاضي الألماني ديتليف ميليس سيتوجه نهاية الشهر الجاري مع أعضاء فريقه إلى دولة أوروبية لصياغة التقرير.

واعتبر رزق أن التقرير سيتضمن نتائج تحقيقات اللجنة الدولية مما يساعد جهات التحقيق اللبنانية، وقال إنه لن لن يكون بمثابة حكم مبرم يسمي الفاعلين.

وأدت تحقيقات اللجنة في لبنان حتى الآن لتوقيف أربعة من كبار الضباط وأربعة آخرين من تجار الهاتف المحمول.

ميليس لم يوجه علنا اتهامات رسمية لأطراف سورية (الفرنسية-أرشيف)
تحقيقات بدمشق
وعاد أعضاء اللجنة الدولية إلي بيروت بعد تحقيقات لأربعة أيام في دمشق، تم خلالها استجواب عدد من المسؤولين السوريين بصفتهم شهودا بحسب المصادر الرسمية السورية.

وكشفت مصادر صحفية لبنانية أنه تم استجواب ثمانية مسؤولين على الأقل، بينهم وليد المعلم نائب وزير الخارجية السوري ووزير الداخلية غازي كنعان الرئيس السابق للاستخبارات السورية بلبنان وخلفه العميد رستم غزالة ومعاونيهما محمد خلوف وجامع جامع.

وأكد المتحدث باسم الأمم المتحدة في بيروت نجيب فريجي أن اللجنة ستجتمع اليوم لتقييم مهمتها في دمشق واتخاذ قرار بشأن الخطوة التالية. وأضاف أن اللجنة سلمت موقع الحادث إلى السلطات اللبنانية بعد أن أنهى خبراء اللجنة معاينته.

من جهته رفض الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان استباق نتائج التحقيق، ونفى معلومات نشرتها صحيفة واشنطن بوست الأميركية بأن الرئيس السوري بشار الأسد قد يسعى إلى تدبير صفقة ما مع لجنة ميليس تجنبهم فرض عقوبات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة