الصرب يختارون أول برلمان بعد ميلوسوفيتش   
السبت 1421/9/28 هـ - الموافق 23/12/2000 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

فويسلاف كوستنيتشا
يتوجه الناخبون في جمهورية الصرب إلى صناديق الاقتراع لاختيار برلمان جديد في انتخابات تتنافس فيها ثمانية أحزاب أبرزها تحالف المعارضة الديمقراطية والحزب الاشتراكي. وتشير استطلاعات الرأي وآراء المراقبين إلى أن تحالف المعارضة الديمقراطية الصربية المؤيد للرئيس اليوغسلافي فويتسلاف كوستنيتشا سوف يحقق فيها فوزا ساحقا ويطيح بآخر مواقع حزب الرئيس السابق سلوبودان ميلوسوفيتش في السلطة.

ومن المتوقع أن تعلن النتائج الأولية للانتخابات مساء اليوم. ويتولى متابعة الانتخابات مراقبون من منظمة الأمن والتعاون الأوروبي ومن جهات مستقلة.
سلوبودان ميلوسيفيتش

وكانت استطلاعات الرأي أظهرت أن هذه الانتخابات ستقضي على أي أمل لميلوسوفيتش بالعودة إلى السلطة بعد أن أجبرته الجماهير على ترك الرئاسة عقب رفضه التخلي عن الحكم رغم خسارته في انتخابات الرئاسة والبرلمان بجمهورية يوغسلافيا الاتحادية.

كما بينت الاستطلاعات أن الناخبين سيصوتون لإنهاء سيطرة الحزب الاشتراكي الذي يتزعمه ميلوسوفيتش على البرلمان. ومن المتوقع أن يحصل تحالف المعارضة الديمقراطية على 60 إلى 80% من الأصوات مما يتيح له السيطرة بشكل حازم على حكومة جمهورية الصرب وهي الجمهورية الكبرى في الاتحاد اليوغسلافي الذي يضم أيضا  جمهورية الجبل الأسود.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة