187 مفقودا في انفجار منجم للفحم بالصين   
الثلاثاء 1425/10/18 هـ - الموافق 30/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 1:24 (مكة المكرمة)، 22:24 (غرينتش)
حوادث المناجم الصينية تقتل الآلاف سنويا (الفرنسية- أرشيف)
تسبب انفجار للغاز تعرض له أحد مناجم الفحم بشمال غرب الصين إلى احتجاز ما يقارب 187 عاملا تحت الأرض، في حادثة قد تكون هي الأسوأ من نوعها يتعرض لها أكبر منتج للفحم في العالم خلال السنوات الماضية.
 
وقالت وكالة أنباء شينخوا الصينية إن الانفجار وقع في منجم شنجياشان الواقع في منطقة شانشي حيث استطاع 80 عاملا الهروب من أصل 293 كانوا في المنجم وقت وقوع الانفجار ولايزال مصير العمال الآخرين مجهولا.
 
وإذا ما تأكد مقتل العمال تحت الأنقاض فستكون الحادثة هي الأسوأ من نوعها حيث كان آخر حادث انفجار بالغاز تشهده البلاد قد وقع في 20 أكتوبر/ تشرين الأول في منجم دابينج وتسبب في مقتل 148 شخصا.
 
وكانت الصين قد شهدت الأسبوع الماضي اندلاع حريق في العديد من مناجم الحديد بشمال الصين مما أسفر عن مقتل 70 شخصا.
 
ويرى المسؤولون المحليون أن أكثر الحوادث العرضية تحدث في المناجم الصغيرة والخاصة التي تعمل خارج السيطرة الرسمية، ويرجعون السبب وراء وقوعها إلى التساهل في إجراءات السلامة, لكن هناك من يرى أن المناجم الحكومية نفسها تعاني من سوء أدوات السلامة وقدم أجهزتها.

يذكر أن الصين تتعرض سنويا للكثير من حوادث المناجم حيث تشير الإحصاءات الرسمية إلى أن عدد ضحاياها يبلغ سبعة آلاف شخص سنويا بينما تؤكد تقارير مستقلة أن العدد قد يصل إلى 20 ألفا في العام.

كما تشير الإحصاءات لهذا العام أن حوادث المناجم أودت بحياة 4153 شخصا في الوقت الذي ذكرت فيه صحيفة "الصين" اليومية أن عدد ضحايا الحوادث من هذا النوع خلال


الشهر الماضي قد وصل إلى 200 قتيل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة