سفينة إنزال روسية تتحرك للشرق المتوسط   
الجمعة 2/11/1434 هـ - الموافق 6/9/2013 م (آخر تحديث) الساعة 14:30 (مكة المكرمة)، 11:30 (غرينتش)
المدمرة الروسية موسكفا واحدة من السفن التي أعيد نشرها من البحر الأسود إلى شرق المتوسط (رويترز)
ذكر مصدر عسكري روسي أن سفينة الإنزال الكبيرة نيقولاي فيلتشينكوف التابعة لأسطول البحر الأسود الروسي، ستنطلق اليوم الجمعة من ميناء سواستوبول متجهة نحو الساحل السوري لتؤدي مهامها.

وقال المصدر في قيادة سلاح البحرية الروسية لوكالة إنترفاكس الروسية، إن السفينة ستقوم برحلة بحرية عاجلة، وستزور أولا ميناء نوفوروسيسك الروسي لاستلام شحنة خاصة، ثم تتجه إلى المنطقة المحددة لها لأداء مهامها في شرق المتوسط.

وأشار المصدر إلى أن سفينة نيقولاي فيلتشينكوف قد عادت مؤخرا إلى ميناء سواستوبول بعد قيامها بأربع رحلات بحرية إلى البحر المتوسط، وذلك ضمن التشكيل البحري العملياتي الروسي في البحر المتوسط.

خريطة تحدد مواقع الحشود العسكرية حول سوريا (اضغط هنا للتكبير)
وسبق أن عبرت ثلاث سفن حربية روسية مضيق البوسفور أمس الخميس متجهة إلى شرق البحر المتوسط.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد حذر أول أمس الأربعاء من أن قيام الولايات المتحدة بعمل عسكري ضد سوريا من دون الحصول على تفويض مسبق من الأمم المتحدة سيكون بمثابة "عمل عدواني" ضد سوريا.

وأفادت قناة "روسيا اليوم" بأن مجموعة السفن الحربية الروسية التي عبرت البوسفور باتجاه شرق المتوسط تضمنت سفينة الاستطلاع الإلكتروني بريازوفييه، وسفينتي الإنزال البحري نوفوتشيركاسك ومينسك.

يذكر أنه منذ بدء الأزمة السورية تحافظ روسيا في شرق المتوسط على وجود عدد من سفنها الحربية إضافة إلى استخدامها ميناء طرطوس السوري كمركز تموين وصيانة.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أكدت أنها ستجري تبديلاً دورياً في مجموعة السفن الروسية الموجودة في منطقة البحر الأبيض المتوسط.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة