بوش يتناول العراق والانتخابات في خطاب حالة الاتحاد   
الأربعاء 1424/11/29 هـ - الموافق 21/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

توقعات بأن يركز خطاب بوش على مسائل داخلية (رويترز)

يلقي الرئيس الأميركي جورج بوش خطاب عن حالة الاتحاد أمام الكونغرس هذا اليوم. ويشكل الخطاب معلما بارزا في الحياة السياسية الأميركية من حيث تناوله للسياسات المستقبلية مع التطرق إلى ما تحقق خلال العام الماضي.

وترجح التوقعات أن يختلف خطاب حالة الاتحاد لهذا العام عن سابقه إذ سيركز على الشأن الأميركي في ظل احتدام معركة انتخابات الرئاسة. وجاء في مقتطفات تسربت من الخطاب أن الرئيس الأميركي سيجدد عزمه مواصلة مهمة إعادة بناء العراق.

وقال بوش في المقتطفات التي تسربت من البيت الأبيض إن "مهمة بناء عراق جديد صعبة ولكنها عادلة", مؤكدا أن استعداد الولايات المتحدة الدائم للقيام بكل ما يلزم كي تكون عادلة". وأوضح أن العالم يتغير إلى الأفضل بفضل إرادة واشنطن وعزمها.

أما في ما يتعلق بالحرب على ما يسمى بالإرهاب فيذكر الخطاب أن مسؤولية واشنطن الكبرى هي الدفاع عن الأميركيين, لذلك هي تواصل الحرب منذ 28 شهرا عندما شنت الهجمات على مركز التجارة العالمي في نيويورك ووزارة الدفاع (البنتاغون) بواشنطن في 11 سبتمبر/ أيول 2001.

وقال بوش إن الولايات المتحدة لم تشهد أي هجمات منذ بدء الحرب على ما يسمى بالإرهاب, موضحا أن من الخطأ التفكير بأن "خطر الإرهاب قد أصبح وراءنا".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة