المعارضة المسلحة في بوروندي تهاجم العاصمة   
السبت 1422/8/3 هـ - الموافق 20/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

هاجم مقاتلون من الهوتو التابعين لقوات التحرير الوطني المعارضة جنوبي العاصمة البوروندية بوجمبورا الليلة الماضية، وقال شهود عيان إن المقاتلين قصفوا مواقع للجيش البوروندي مستخدمين الأسلحة الثقيلة والقنابل والصواريخ. وقد أسفر الهجوم الذي استمر ساعة عن جرح جنديين.

وأشار الشهود إلى أن القوات الحكومية تصدت للهجوم وأرغمت قوات التحرير الوطني على التراجع. وقال سكان المنطقة يبدو إن المقاتلين هاجموا العاصمة طلبا للمؤن وإنهم دخلوا بعض المنازل لكنهم لم يؤذوا أحدا.

تجدر الإشارة إلى أن المقاتلين المنحدرين من قبائل الهوتو التي تشكل الأكثرية في البلاد يقاتلون النظام الحاكم في بوروندي الذي تسيطر عليه الأقلية من قبائل التوتسي منذ عام 1993، وقد قتل في الصراع الدائر منذ ذلك الوقت ما لا يقل عن 200 ألف شخص.

ومن المقرر أن تنصب حكومة انتقالية في بوجمبورا كجزء من عملية سلام لإنهاء الحرب الأهلية في البلاد وتقاسم السلطة بين الهوتو والتوتسي في الأول من نوفمبر/ تشرين الثاني القادم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة