نتائج جزئية تظهر تأييدا لمشروع الدستور في الكونغو   
الأربعاء 1426/11/21 هـ - الموافق 21/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 4:22 (مكة المكرمة)، 1:22 (غرينتش)

إقبال كبير شهدته مراكز الاقتراع على الدستور في الكونغو (رويترز)
أظهرت النتائج الجزئية التي أعلنتها اللجنة الانتخابية المستقلة في جمهورية الكونغو الديمقراطية أن الكونغوليين أيدوا بنسبة 78.47% مشروع الدستور الذي جرى استفتاء بشأنه بعد فرز حوالي ثلث الأصوات.

وقال رئيس اللجنة الانتخابية المستقلة أبولينير مالو مالو في تصريحات للصحفيين في كينشاسا إن نتائج فرز الأصوات في 12200 مكتب اقتراع من أصل 36 ألفا أظهرت أن 78.47% من الذين شاركوا في الاستفتاء أجابوا بنعم مقابل 21.03% قالوا لا.

وأضاف أن المؤيدين لمشروع الدستور يتصدرون حاليا جميع عمليات الفرز في جميع المناطق بما فيها العاصمة كينشاسا. ولم يعلن مالو عن نسبة المشاركة ولا عن نسبة البطاقات البيضاء أو الملغاة.

يشار إلى أن هذا الاستفتاء الذي يعد أول اقتراع ديمقراطي تشهده البلاد منذ أكثر من 40 عاما، يمثل الخطوة الأولى نحو انتخابات يتعين إجراؤها العام المقبل وتهدف لوضع حد لحرب استمرت سنوات انتهت رسميا عام 2003.

وينص الدستور المقترح على عدم مركزية النظام السياسي مع إدارات إقليمية مسؤولة عن صنع القرارات المحلية، وتحظى بـ 40% من التمويل العام.

كما أنه يحد ولاية رئيس الجمهورية بمدتين بواقع خمس سنوات للمرة الواحدة، ويلزم الرئيس بتعيين رئيس وزراء من الأغلبية البرلمانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة