كرواتيا تسعى للإفراج المؤقت عن متهم بجرائم حرب   
السبت 1422/10/28 هـ - الموافق 12/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أديمي (يمين) يعانق زميلا له
قبل توجهه إلى هولندا (أرشيف)
ذكر تقرير صحفي أن الحكومة الكرواتية تعتزم إبلاغ محكمة الجزاء الدولية الخاصة بيوغسلافيا السابقة بأنها تضمن عدم هروب أحد قادتها العسكريين الذي يحاكم أمامها إذا عاد إلى وطنه لحين بدء محاكمته.

ونقلت صحيفة "جيوتارنيي ليست" الكرواتية عن رئيس الوزراء الكرواتي إيفيكا راكان قوله إن نائبه غوران غرانيتش ربما يزور مقر المحكمة في لاهاي (هولندا) لإقناع القضاة بأن كرواتيا سوف تضمن عدم هروب الجنرال راهيد أديمي إذا عاد إلى بلده.

وقد سلم أديمي نفسه طواعية إلى المحكمة في يوليو/ تموز الماضي، ويواجه اتهامات تتعلق بما ارتكبته القوات الكرواتية ضد الأقلية الصربية أثناء معاركها عام 1993. وقال أديمي إنه مقتنع ببراءته مشيرا إلى أنه دافع أثناء جلسة الاستماع التمهيدية بأنه غير مذنب.

يشار إلى أنه لم يحدد أي موعد لمحاكمة الجنرال الكرواتي السابق الذي من المتوقع أن توافق المحكمة على طلب كرواتيا بإطلاق سراحه مؤقتا.

الجدير بالذكر أن باسكو ليوبيسيتش -وهو قائد سابق في كروات البوسنة- سلم نفسه إلى محكمة جرائم الحرب. وكان الادعاء العام للمحكمة قد اتهم ليوبيسيتش بالتورط في مجزرة جماعية ضد المسلمين خلال الحرب البوسنية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة