ظهور بوتفليقة ينفي شائعات عن صحته   
الأربعاء 1/11/1432 هـ - الموافق 28/9/2011 م (آخر تحديث) الساعة 21:18 (مكة المكرمة)، 18:18 (غرينتش)

بوتفليقة مستقبلا الشيخ حمد بن جاسم في قصر الرئاسة بالجزائر العاصمة (الفرنسية)

استقبل الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة اليوم الأربعاء رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني، مكذبًا بظهوره شائعات عن صحته.

وقالت وكالة الأنباء الجزائرية إن اللقاء جرى في حضور الوزير الجزائري الأول أحمد أويحيى, والوزير المكلف بالشؤون المغاربية والأفريقية عبد القادر مساهل.

وقبل ساعات من ظهوره في استقبال المسؤول القطري ووفد كبير مرافق له, سرت شائعات عن دخول بوتفليقة (74 عاما) في فترة نقاهة, وبالتالي ابتعاده مؤقتا عن إدارة شؤون البلاد, على أثر فحوص طبية خضع لها في العاصمة الفرنسية باريس في الرابع عشر من هذا الشهر.

وقبيل اللقاء الذي جمع بوتفليقة بحمد بن جاسم بن جبر آل ثاني, أوردت صحيفة الخبر الجزائرية أن الرئيس الجزائري سافر في وقت سابق هذا الشهر إلى فرنسا لإجراء فحوص طبية لمدة أسبوع, وأنه عاد إلى البلاد ليمضي فترة نقاهة.

وأضافت نقلا عن مصادر وصفتها بأنها مطلعة أن الفحوص كانت تتعلق بعملية جراحية أُجريت لبوتفليقة نتيجة إصابته بقرحة نازفة في المعدة بمستشفى بفرنسا عام 2005. ورفضت متحدثة باسم الرئاسة الجزائرية التعليق على التقرير.

تعاون ثنائي
وكان رئيس مجلس الوزراء, وزير الخارجية القطري قد أعلن عقب اللقاء مع بوتفليقة أن اللجنة المشتركة العليا الجزائرية القطرية ستجتمع هذا العام في الدوحة, متوقعا أن تتمخض عن الاجتماع نتائج كبيرة.

وقال في ختام زيارة عمل لمدة يومين بدعوة من نظيره الجزائري أحمد أويحيى إنه نقل إلى الرئيس بوتفليقة رسالة أخوية من أمير قطر حمد بن خليفة آل ثاني.

وأوضح أن زيارته للجزائر تندرج في إطار التشاور المستمر بين قيادتي البلدين, مضيفا أنها تمحورت حول التنسيق الثنائي في المجالات السياسية, وحول ما يجري في المنطقة, والعلاقات الثنائية وسبل تدعيمها في المجالات الاقتصادية.

وأكد المسؤول القطري من جهة أخرى دعم بلاده لكل ما يريده الفلسطينيون, وعبر عن أمله في أن تنال فلسطين عضوية كاملة في الأمم المتحدة.

وقد توجه اليوم رئيس مجلس الوزراء القطري, وزير الخارجية إلى تونس في زيارة يلتقي خلالها رئيس الوزراء التونسي المؤقت الباجي قائد السبسي. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة