المعارضة الزيمبابوية تعرض تعليق تحديها لانتخاب موغابي   
الخميس 1424/6/3 هـ - الموافق 31/7/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

روبرت موغابي (أرشيف-رويترز)
عرض حزب المعارضة الرئيسي في زيمبابوي اليوم الخميس تعليق تحديه لنتائج الانتخابات التي أسفرت عن فوز الرئيس روبرت موغابي عام 2001.

واشترط بيان أصدره حزب الحركة من أجل التغيير الديمقراطي للقيام بهذه الخطوة التزام حزب الاتحاد الوطني الأفريقي الحاكم بزعامة الرئيس روبرت موغابي، بحل الأزمة السياسية في البلاد.

وتعتبر العريضة التي تشكك في صحة نتائج انتخابات عام 2001 مادة الخلاف الرئيسية التي تعرقل الحوار بين الحزب الحاكم والمعارضة. ومن المفترض أن تناقش هذه العريضة في المحكمة في نوفمبر/ تشرين الثاني القادم.

وتشكك المعارضة في نزاهة انتخابات 2001 التي تقول إنها تمت في أجواء أعمال عنف وتهديد، في حين يؤكد موغابي أن الانتخابات تمت في أجواء حرة وعادلة.

وكان مسؤولون كبار من الكنيسة التقوا الأسبوع الماضي بقادة الحزبين الرئيسيين لاستئناف المحادثات بينهما بعدما وصلت إلى طريق مسدود.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة