ثلاث أفغانيات يكشفن معاناة النساء في بلادهن   
الخميس 1422/2/10 هـ - الموافق 3/5/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

فونتان مع الأفغانيات الثلاث في
مقر البرلمان الأوروبي في بروكسل   
تحدثت ثلاث أفغانيات, خرجن سرا من بلدهن لتقديم شهادتهن أمام البرلمان الأوروبي في بروكسل, عن معاناة النساء في أفغانستان مطالبات باتخاذ مبادرات ملموسة لمساعدتهن.

وأكدت رئيسة البرلمان الأوروبي نيكول فونتان التي دعت النساء الثلاث لمؤتمر صحفي أن "جميع نساء أوروبا يقفن معهن، إن عذابهن عذاب لنا نحن أيضا".

واعتبرت نيكول فونتان أن "معرفة النساء الأفغانيات باستقبالنا لهن واستماعنا إليهن وبأنه ستكون هناك متابعة، من شأنها أن تعيد إليهن الأمل".

أفغانية تتحدث عن معاناة النساء في بلدها
وأشارت فونتان إلى إمكانية أن يتخذ البرلمان الأوروبي قرارات لكنها تحدثت أيضا عن "خطوات ملموسة أكثر" مثل إنشاء شبكة أوروبية للتضامن أو تقديم "مساعدة فعالة لعمليات التعليم السرية" في أفغانستان.
وقد ظهرت النساء الثلاث القادمات من كابل في المؤتمر الصحافي وقد غطين وجوههن لأسباب أمنية.

وأوضحت إحداهن أنها جاءت "لعرض معاناة الأفغانيات اللاتي نمثلهن وإسماع أصواتهن" مضيفة أن "المرأة الأفغانية أصبحت اليوم حبيسة وفقدت أبسط حقوقها الإنسانية".

وأعربت المرأة التي أطلقت على نفسها اسما مستعارا هو لطيفة عن "الأمل في اتخاذ مبادرات ملموسة" بعد زيارتها للبرلمان الأوروبي وفي "إمكانية إيصال رسالة الأمل هذه إلى الداخل لكي ترى الأفغانيات أن نساء العالم أجمع بدأن التحرك منذ الآن".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة