العراقيون يترقبون نتائج الانتخابات   
الأحد 15/12/1426 هـ - الموافق 15/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 11:49 (مكة المكرمة)، 8:49 (غرينتش)
المفوضية ستعلن النتائج بعد النظر في كافة الطعون وعدم ورود طعون جديدة (أرشيف-الفرنسية)
 
ارتفعت وتيرة الترقب في العراق بعد أن أعلنت المفوضية العليا للانتخابات أنها ستذيع هذا الأسبوع النتائج النهائية للانتخابات التشريعية التي أجريت في الـ 15 من الشهر الماضي, وتأخر الإعلان عنها بسبب شكاوى من التزوير.
 
وربط المسؤول بمفوضية الانتخابات صفوت رشيد الإعلان عن النتائج النهائية بعدم وجود طعون جديدة، وتوقع أن تنهي المفوضية تقريرها بمساعدة البعثة الدولية لمراقبة الانتخابات في غضون اليومين القادمين.
 
ومع اقتراب الإعلان عن النتائج النهائية للانتخابات التشريعية, واصل الزعماء الشيعة تشديدهم على ضرورة أن تعكس تركيبة الحكومة المقبلة نتائج الفوز الذي حققوه بهذه الانتخابات.
 
وفي هذا الإطار نقل العضو البارز بقائمة الائتلاف العراقي الموحد همام حمودي عن المرجع الشيعي آية الله علي السيستاني، تأييده لحكومة تشارك فيها كل الأطراف العراقية وتعتمد على نتائج الانتخابات.
 
أما زعيم القائمة رئيس المجلس الأعلى للثورة الإسلامية عبد العزيز الحكيم فقد رفض أن تقوم الحكومة المقبلة بناء على "توافق" بين الأطراف, معتبرا أن هذا المفهوم يخالف مبدأ الديمقراطية. ودعا إلى "حكومة مشاركة" تساهم فيها الأطراف بحسب وزنها الانتخابي.
 
أحداث ميدانية
الجيش والشرطة العراقية أكثر المعرضين لهجمات المسلحين (رويترز)
وعلى الصعيد الميداني أعلن الجيش الأميركي مقتل أحد جنوده متأثرا بجروح أصيب بها، إثر مواجهة بالأسلحة الخفيفة في مدينة الرمادي غرب العاصمة.
 
كما أعلن الجيش الأميركي اعتقال خمسة مسلحين خلال عمليات دهم في مدينة الموصل شمال العراق.
 
وفي بغداد قتل اثنان من عناصر الشرطة العراقية وجرح أربعة آخرون، بانفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهم بالقرب من مرآب المشتل.
 
وفي العاصمة أيضا، أعلنت مصادر أمنية عراقية مقتل الشيخ هادي الوائلي إمام أحد المساجد الشيعية بمنطقة الحرية على أيدي مسلحين مجهولين.
 
وفي كركوك أعلنت الشرطة أن مرافق قائد شرطة المدينة قتل بنيران قناص أثناء وقوفه أمام منزله جنوبي شرقي المدينة.
 
وإلى الجنوب من بغداد قتل مدني عراقي وأصيب آخران بجروح، عندما انفجرت قنبلة كانت تستهدف قافلة أميركية على جانب طريق رئيسي شرقي مدينة الحلة.
 
وفي تطور آخر أعلنت مديرية الأمن العام بالأردن السبت استمرار منع عبور المسافرين العرب إلى العراق "ومن ضمنهم الأردنيون باستثناء الجنسيات الأجنبية وسائقي الشاحنات عبر جميع المنافذ الحدودية".
 
وأشارت المديرية إلى أن القرار يشمل جميع المنافذ الحدودية بناء على طلب السلطات العراقية، ولم يصدر توضيح حول أسباب المنع أو مدة تطبيقه.
 
البحث مستمر
جيل كارول (الفرنسية)
في غضون ذلك تواصل القوات الأميركية والعراقية عملية البحث المكثفة عن جيل كارول (28) الصحفية الأميركية التي اختطفت بالعراق.
 
وفي المقابل قال البريطاني فيل ساندرز (28 عاما) الذي اختطف يوم 26 ديسمبر/كانون الأول الماضي لصحيفة إميريتس توداي التي يعمل فيها، إن القوات الأميركية أطلقت سراحه بالصدفة لدى دهمها أحد معاقل المسلحين.
 
وقال ساندرز في تصريحات صحفية إن خاطفيه عاملوه بطريقة حسنة، مشيرا إلى أن السفارة البريطانية والسلطات العراقية لم تكن على علم بخطفه.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة