محتجون يعترضون مسيرة الشعلة الأولمبية في لندن   
الاثنين 2/4/1429 هـ - الموافق 7/4/2008 م (آخر تحديث) الساعة 9:12 (مكة المكرمة)، 6:12 (غرينتش)
نجم التنس البريطاني تيم هينمان حمل الشعلة في جزء من مسيرتها في لندن (الأوروبية) 

سارت الشعلة الأولمبية الأحد في شوارع العاصمة البريطانية لندن وسط أجواء متوترة نتجت عن آلاف المحتجين الذي اعترضوا مسيرة الشعلة وعبروا عن انتقادهم لسياسات الصين، التي تستضيف عاصمتها بكين الألعاب المقبلة، خصوصا تجاه إقليم التبت.
 
واجتازت الشعلة العقبات التي شكلها المتظاهرون على طول مسافة خمسين
كيلومترا قبل أن تصل إلى غرينتش جنوب شرق لندن، حيث قامت العداءة كيلي هولمز الحائزة على ميداليتين ذهبيتين بالألعاب الأولمبية بإيقاد صحن الشعلة.
 
ووقعت أبرز الاعتداءات على مسيرة الشعلة عندما حاول رجل خطف الشعلة في غرب لندن، لكن الشرطة منعته كما ألقت القبض على أكثر من ثلاثين محتجا منهم شخصان حاولا إطفاء الشعلة بمطفأة حريق.
 
ومرت الشعلة أمام مكتب رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون الذي رحب بالشعلة من وراء البوابات المغلقة لمقره، بينما ردد مئات الأشخاص هتافات تنتقد سجل الصين في مجال حقوق الإنسان، وقابلهم آخرون مؤيدون للصين بقرع الطبول والتلويح بالأعلام.
 
يذكر أن بكين ستستضيف الأولمبياد في الفترة من 8 إلى 24 أغسطس/آب المقبل بينما تقام دورة الألعاب التالية في لندن عام 2012.
 
وفي وقت سابق دعت الصين إلى عدم إضفاء طابع سياسي على دورة الألعاب الأولمبية في حين دافعت اللجنة الأولمبية الدولية بقوة عن قواعدها التي تنأى بموجبها بنفسها عن السياسة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة