افتتاح مهرجان الإسكندرية السينمائي بمشاركة 11 دولة   
الأحد 1425/8/18 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:29 (مكة المكرمة)، 19:29 (غرينتش)

الفنانتان المصريتان لبلبة وإلهام شاهين أثناء حضورهما حفل افتتاح المهرجان (الفرنسية)
افتتح وزير الثقافة المصري فاروق حسني مساء أمس الأربعاء مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي في دورته العشرين.

وتشارك 11 دولة في المسابقة الرسمية للمهرجان حيث تشارك مصر بفيلم (خريف آدم) ولبنان بفيلم (معارك حب) والمغرب بفيلم (الملائكة لا تطير في الدار البيضاء) وتونس بفيلم (دار الناس) وإيطاليا بفيلم (لا مشكلة) وتركيا (رأس في السحاب) والصرب بفيلم (يا جودافي) واليونان (مقابلة) وفرنسا (نصف السوبر ماركت) وإسبانيا (اقتلني برفق).

وفي القسم الإعلامي من المهرجان تشارك أفلام من إيران والمجر وألمانيا وأسبانيا بفيلم لكل منها في حين تشارك فرنسا وحدها بخمسة عشر فيلما.

وقررت إدارة المهرجان إقامة بانوراما خاصة لأفلام البرازيل حيث سيتم عرض ثلاثة أفلام هي الأمير و الرجل العام و أسطوانات ديرفال. كما يقيم المهرجان بانوراما للأفلام الإيطالية تعرض فيها سبعة أفلام هى (ثلاث نساء) و (ممر الذكريات) و(ليس أنا) و (مكان الروح) و (ابتسامة أمي) و (أبو العائلة) و (الكلمات).

ويقيم المهرجان هذا العام احتفالية لتكريم الأديب والمخرج الفرنسي ألان روب غرييه الذي يعد الأب الروحي لحركة الرواية الجديدة الأدبية في فرنسا. وهي المرة الأولى التي يزور فيها مصر وستعرض في هذه الاحتفالية ثلاثة أفلام له هي (الكذاب) و(الخالدة) و (إكسبريس أوروبا).

كما يكرم المهرجان كلا من الفنانة المصرية ميرفت أمين وستقام ندوة لهذا التكريم خلال أيام المهرجان وكذلك الفنان نور الشريف ويعرض له فيلم ناجي العلي وتقام له ندوة ومدير التصوير سعيد شيمي.

وفي تقليد جديد كرم المهرجان في الافتتاح واحدة من أشهر ممثلات الأدوار الثانوية في السينما المصرية وهي فايزة عبد الجواد الشهيرة بضربة الرأس في المعارك السينمائية.

ووعد رئيس جمعية كتاب ونقاد السينما المصريين الجهة المنظمة للمهرجان ممدوح الليثي بألا تتكرر الأخطاء التي وقعت فيها إدارة المهرجان العامين الماضيين وتحديدا تولي رئيس المهرجان كل المسؤوليات المنوطة به دون أي تدخل من جانب الجمعية.

وأكد الليثي ورئيس المهرجان رؤوف توفيق استقلالية المهرجان بقولهما إن قيام صندوق التنمية الثقافية بتنظيم المهرجان لا يعني تبعيته لوزارة الثقافة المصرية، مشيرين إلى أن دور الوزارة سيتلخص فقط في تقديم الدعم المالي والإداري للمهرجان.

وستتولى وزارة الإعلام الدعم بالدعاية للمهرجان ونقل رسائل يومية عن نشاطاته والندوات المقامة على هامشه وأهمها ما يتعلق بالمستوى المتدني للسينما المصرية على الصعيد الفني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة