مخطوطة غير منشورة لهمنغواي تعرض بمزاد علني   
الجمعة 1425/8/24 هـ - الموافق 8/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 17:14 (مكة المكرمة)، 14:14 (غرينتش)
ورثة همنغواي رفضوا نشر المخطوطة (أرشيف-الفرنسية)
يطرح في قاعة مزاد كريستيز الأميركية في نيويورك مخطوطة غير منشورة للروائي الأميركي أرنست همنغواي شريطة عدم نشرها.
 
والمخطوطة هي قصة فكاهية كتبها همنغواي عام 1924 عندما كان عمره 25 عاما. وستعرض القصة للبيع مع رسالة كتبها في السنة نفسها الروائي الحائز على جائزة نوبل للآداب.
 
وعنوان الرواية هو "حياتي في حلبة الثيران مع دونالد أوغدن ستيوارت". وقد كتبها همنغواي بعد أن أمضى وقتا في مدينة بامبلونا الإسبانبة برفقة الروائي جون دوس باسوس. أما الشخص الذي ذكر اسمه في عنوان الكتاب فهو كاتب معروف في العشرينيات.
 
واعتبر باتريك ماك غراث خبير الكتب والمخطوطات لدى كريستيز بأن هذا الكتاب ليس عملا عظيما ولكنه في نفس الوقت ليس مجرد عمل شبابي. وأضاف أن همنغواي اعتمد في هذا الكتاب القصير الذي لا يتعدى خمس صفحات, أسلوبا فكاهيا نادرا ما استعمله في كتابته في ما بعد.
 
وتتحدث الرواية الصغيرة كيف حاول ستيوارت أن يمسك بثور أثناء احتفال بامبلونا السنوي عندما تطلق الثيران في شوارع هذه المدينة. وقدر سعر المخطوطة والرسالة ما بين 12 و18 ألف دولار.
 
وأرسل همنغواي روايته الصغيرة إلى ستيوارت طالبا منه نشرها في مجلة فانيتي فير المنوعة. لكن الكاتب اعتبر أنها ليست جيدة إلى حد كاف لتنشر.
 
وتوفي ستيوارت عام 1980 ووجد ابنه الرسالة مؤخرا، وعرضها على مجلة فانيتي فير أملا في نشرها طبقا لرغبة همنغواي نفسه, لكن ورثة الأديب الذي انتحر عام 1961 رفضوا نشرها.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة