أريثا فرانكلين توقف عرض وثائقي عن حياتها   
الأحد 23/11/1436 هـ - الموافق 6/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 11:59 (مكة المكرمة)، 8:59 (غرينتش)

أعلن مهرجان تيلورايد السينمائي في ولاية كولورادو الأميركية أمس السبت أن مغنية "السول" الشهيرة أريثا فرانكلين أوقفت العرض الأول لفيلم وثائقي عن حياتها بمقتضى أمر قضائي.

وقالت فرانكلين إن فيلم "أمايزينغ غريس" يحتوي على الكثير من موسيقى حفلاتها وألبوماتها، مما يعد انتهاكا لحقوقها.

وكان المخرج سيدني بولاك، الذي توفي عام 2008، قد بدأ تصوير أجزاء من الفيلم اعتبارا من عام 1972، لكنه لم يكن راضيا عما قام بتصويره وأوقف المشروع.

غير أن المنتج آلان إليوت قام باستكمال تصوير ما تبقى من مشاهد وانتهى من تصوير الفيلم ليصبح جاهزا للعرض.

ولم يتضح بعد ما إذا كان الفيلم سيعرض خارج إطار مهرجان تيلورايد، حيث اقتصر الأمر القضائي على عدم عرض الفيلم في المهرجان السينمائي الصغير الذي يقام بولاية كولورادو، وفقا لصحيفة "نيويورك تايمز".

ومن المقرر أن يعرض فيلم "أمايزينغ غريس" في وقت لاحق من الشهر الجاري في مهرجان تورونتو السينمائي الذي لم تعترض عليه فرانكلين حتى الآن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة