ستة قتلى بانحراف قطار في إسبانيا   
الأربعاء 1427/7/29 هـ - الموافق 23/8/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:14 (مكة المكرمة)، 21:14 (غرينتش)

السلطات أرجعت الحادث إلى خطأ بشري (رويترز)

قتل ستة أشخاص وأصيب عشرات آخرون بخروج قطار ركاب عن مساره في شمال غرب إسبانيا.

ووقع الحادث في وقت متأخر أمس في مدينة بيّادا بشمال غرب مدينة بلنسية الواقعة في شمال إسبانيا قرب الحدود الفرنسية بينما كان يحمل 426 راكبا على متنه.

وقال شهود عيان إن القاطرة خرجت عن القضبان مما تسبب في اصطدام العربة الأولى بعمود داعم لجسر على مدخل مدينة بيّادا. وألقت السلطات اللوم على السرعة الشديدة وخرق القواعد في ثاني حادث مميت للسكك الحديدية في إسبانيا في شهرين.

وقام عمال السكك الحديدية والسكان المحليون بإخراج القتلى والمصابين من بين العربات المحطمة وأقامت سلطات الطوارئ مستشفى ميدانيا في مبنى للسكك الحديدية في حين نقلت المروحيات الجرحى إلى مستشفيات قريبة.

وكان انحراف مماثل لأحد القطارات شرقي البلاد الشهر الماضي تسبب بمقتل نحو 41 شخصا. وألقي اللوم في الحادث على سائق القطار أيضا الذي قالت السلطات إنه كان يسير بضعفي الحد الأقصى المسموح به للسرعة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة