إسرائيل تعزز مراقبة الحدود مع لبنان تحسبا لتصعيد   
الجمعة 1426/10/3 هـ - الموافق 4/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:33 (مكة المكرمة)، 13:33 (غرينتش)

إسرائيل استبقت هجمات مفترضة لحزب الله بقصف تحذيري (رويترز-أرشيف)
كثف الجيش الإسرائيلي من دورياته على الحدود مع لبنان في إطار مخاوف إسرائيلية من هجمات قد يشنها حزب الله في المنطقة الحدودية.

وقالت الإذاعة الإسرائيلية إن الجيش عزز المراقبة على طول الحدود وخط وقف إطلاق النار في منطقة مزارع شبعا المحتلة التي تتلاقى فيها الحدود اللبنانية السورية مع إسرائيل.

جاء ذلك وسط تسريبات إعلامية تحدثت عن مخاوف إسرائيلية من هجمات قد يشنها حزب الله لاختطاف عدد من الجنود الإسرائيليين أو استهداف مواقع عسكرية إسرائيلية.

وفي هذا الإطار حذر مسؤول عسكري اليوم الجمعة من أن إسرائيل ستحمل لبنان مسؤولية أي تدهور في الوضع على الحدود.

وكانت الشرطة اللبنانية قالت الخميس إن تبادلا للقصف المدفعي جرى بين إسرائيل وحزب الله في منطقة مزارع شبعا، ولكن الجانبين نفيا ذلك.

وأكد الجيش الإسرائيلي إطلاق قواته للنيران ولكن "فقط في اتجاه مناطق غير مأهولة تقع تحت سيطرته في إطار التدريب على ضبط مدى إطلاق النار"، موضحا أنها عيارات تحذيرية لإبعاد مهاجمين محتملين من حزب الله.

كما نفى مسؤول من حزب الله أن يكون التنظيم دخل في أي عملية ضد إسرائيل في ذلك القطاع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة