القوات الروسية تشن هجوما مضادا في غودرميس   
الثلاثاء 1422/6/29 هـ - الموافق 18/9/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود روس في الشيشان (أرشيف)
شنت القوات الروسية هجوما عسكريا مضادا في مدينة غودرميس ثاني كبرى المدن الشيشانية. وتقاتل القوات الروسية لاستعادة السيطرة الكاملة على المدينة بعد أن اجتاحها أمس المقاتلون الشيشان في أكبر هجوم منذ شهور شمل أيضا إسقاط مروحية روسية مما أسفر عن مقتل 13 عسكريا.

وأصبحت أجزاء كبيرة من مدينة غودرميس في أيدي المقاتلين الشيشان أمس حين اجتاحها حوالي 400 مقاتل. وأعلنت مصادر روسية أمس أن القوات الروسية استعادت السيطرة على وسط المدينة لكن موقع المقاتلين الشيشان على شبكة الإنترنت أوضح أن المدينة التي يعيش فيها نحو 40 ألف تتعرض لقصف عنيف وأن المقاومة تسيطر على أجزاء كبيرة منها. وصرح مسؤولون بأن عشرة على الأقل من قوات شرطة مكافحة الشغب قتلوا في معارك غودرميس.

وقال مراسل الجزيرة في موسكو أمس نقلا عن مصادر شيشانية موالية للروس إن معارك عنيفة دارت في المدينة في حين أكد متحدث باسم الرئيس الشيشاني أصلان مسخادوف السيطرة على المدينة وعلى بلدة نوزاهي يورت جنوبي شرقي الشيشان بعد هجوم كبير. وتحدثت أنباء عن اندلاع معارك أخرى في مدينة آرغون وغيرها من المدن.

وأوضح المراسل أن المقاتلين الشيشان قصفوا مباني الإدارات الحكومية ومراكز القوى الروسية الفدرالية في غودرميس.
أفراد من المقاتلين الشيشان يسيرون في أحد المواقع قرب غروزني (أرشيف)

ويعد الهجوم على غودرميس أكبر انتكاسة تتعرض لها موسكو خلال أشهر وهي تحاول أن تصور للعالم أن الحياة في الجمهورية الانفصالية تسير بشكل طبيعي وأنها نجحت في إعادة الاستقرار إلى المنطقة.

في غضون ذلك أفادت حصيلة روسية نشرتها وكالة إنترفاكس الروسية أن 13 شخصا قتلوا من بينهم عشرة ضباط اثنان منهم برتبة جنرال بعد إسقاط المقاتلين الشيشان مروحية عسكرية كانوا على متنها.

وقال مصدر في هيئة الأركان الروسية إن المروحية كانت هدفا لإطلاق النار، وقد تحطمت على مدرج في خان قلعة مقر قيادة القوات الروسية في ضواحي العاصمة الشيشانية غروزني. وقد أعلن المقاتلون الشيشان مسؤوليتهم عن الهجوم على المروحية، وقال المتحدث باسمهم مولدي يودوغوف المقرب من القائد شامل باسييف إن المقاتلين استولوا على مقر عسكري روسي في غودرميس وشنوا هجوما بسيارة مفخخة على نقطة تفتيش في مدينة آرغون وهاجموا قافلة من العربات المدرعة وأسقطوا مروحية في العاصمة غروزني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة