احتجاز مريض بالسرطان بأميركا لتلاشي بصماته   
الأربعاء 1430/6/3 هـ - الموافق 27/5/2009 م (آخر تحديث) الساعة 13:01 (مكة المكرمة)، 10:01 (غرينتش)
 
احتجز مسؤولو الهجرة في أحد المطارات الأميركية مريضا بالسرطان من سنغافورة لأربع ساعات بسبب عدم تمكنهم من تحديد بصمات أصابعه التي تلاشت بسبب تناوله لأحد العقاقير.
 
وأبلغ تان أنغ هوات طبيب المريض عن الحادثة التي ألقت الضوء عليها حوليات علم الأورام.
 
وأوضح تان، الاستشاري في قسم طب الأورام بمركز السرطان الوطني في سنغافورة أن تناول عقار كابيسيتابين "قد يؤدي إلى تلاشي بصمات الأصابع مع مرور الوقت".
 
ونصح مرضى السرطان الذين يتناولونه بحمل خطاب من الطبيب عندما يسافرون إلى الولايات المتحدة.
 
وكان المريض، الذي لم تكشف هويته، يعاني من سرطان في الرأس والعنق انتشر في جسده ولكنه استجاب للعلاج الكيميائي وللحيلولة دون معاودة مهاجمة السرطان له تم إعطاؤه ذلك العقار.
 
وكتب تان "في ديسمبر/ كانون الأول 2008 ، بعد أكثر من ثلاث سنوات من تناول كابيسيتابين ذهب (المريض) إلى الولايات المتحدة لزيارة أقاربه".
 
وأضاف "احتجز في جمارك المطار لأربع ساعات، لأن ضباط الهجرة لم يستطيعوا رصد بصمات أصابعه وسمح له بالدخول بعد أن تأكد الضباط من أنه لا يشكل خطرا على الأمن".
 
ويشيع استخدام عقار كابيسيتابين لعلاج الأورام السرطانية في الرأس والعنق والصدر والمعدة والقولون، وأحد أعراضه الجانبية الالتهابات الحادة لراحة اليد او نعل القدم.
 
وقد تتساقط القشرة الخارجية للجلد ويحدث نزيف وتظهر قرح وبثور أو ما يعرف بأنه أعراض متزامنة في اليد والقدم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة