CIA تتهم شركات صينية بمساعدة باكستان   
السبت 22/9/1424 هـ - الموافق 15/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

التقرير زعم أن الشركات الصينية ساعدت باكستان على إنتاج صواريخ بالستية متوسطة المدى (رويترز-أرشيف)
قالت وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية
(CIA) إنها لا تستبعد قيام شركات صينية بمساعدة باكستان في برنامجها النووي.

وقالت الوكالة في تقريرها لمجلس الأمن إن الشركات الصينية واصلت العمل مع باكستان وإيران في مشاريع ذات علاقة بالصواريخ البالستية خلال الأشهر الستة الأولى من هذا العام.

وأكد التقرير أن ذلك ساعد باكستان على التقدم باتجاه إنتاج صواريخ بالستية متوسطة المدى بشكل منتظم كما ساعد إيران على التقدم باتجاه الاكتفاء الذاتي فيما يتعلق بإنتاج أسلحة بالستية.

وتابع التقرير أنه إضافة إلى ذلك فقد وفرت الشركات الصينية مواد خام ذات استخدام مزدوج أو مساعدات تتعلق بالصواريخ للعديد من الدول الأخرى التي تثار حولها مخاوف تتعلق بانتشار الأسلحة النووية مثل إيران وليبيا وكوريا الشمالية.

ومن ناحية أخرى حذرت الوكالة في تقريرها من أن كوريا الشمالية تستعد لتجربة صاروخ متعدد المراحل يستطيع حمل رؤوس نووية وقادر على أن يصل إلى أجزاء من الولايات المتحدة.

وقال التقرير إن كوريا الشمالية "ربما تكون مستعدة لإطلاق صاروخ تايبو دونغ-2 المتعدد المراحل القادر على الوصول إلى أجزاء من الولايات المتحدة وهو يحمل رأسا نووية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة