قتلى وجرحى بتفجيرات متفرقة في العراق   
الخميس 1428/10/6 هـ - الموافق 18/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 6:57 (مكة المكرمة)، 3:57 (غرينتش)
البنتاغون: 3820 أميركيا قتلوا في العراق منذ الغزو في مارس/آذار 2003 (رويترز-أرشيف)

قتل جندي أميركي و12 عراقيا على الأقل في سلسلة تفجيرات وهجمات هزت أرجاء متفرقة من العراق يوم الأربعاء.

وقد اعترف الجيش الأميركي بمقتل أحد جنوده بنيران مسلحين أثناء عملية دهم جنوب بغداد دون إعلان أي تفاصيل.

وبذلك يرتفع إلى 3820 عدد الجنود الأميركيين الذين سقطوا في العراق منذ اجتاحته الولايات المتحدة في مارس/آذار عام 2003، وفقا لحصيلة تستند لأرقام البنتاغون.

عنف متواصل
في غضون ذلك سقط مزيد من العراقيين بين قتيل وجريح في هجمات متفرقة وقع أعنفها باستخدام عبوة ناسفة شرق مدينة الديوانية (180 كم جنوب بغداد) حيث لقي سبعة من عناصر الشرطة مصرعهم.

في الديوانية أيضا قالت الشرطة إنها احتجزت اثنين من مجلس بلدية القادسية للاشتباه في تورطهما في عمليات قتل وخطف, وذكرت أن الاثنين من أنصار الزعيم الشيعي مقتدى الصدر.

وفي كركوك (255 كم شمال بغداد)، قتل عضو في "هيئة النزاهة" يدعى محمد عبد العزيز الجبوري بعد خطفه من قبل مسلحين مجهولين, طبقا لما أعلنته المصادر الأمنية.

كما قتل شخصان آخران في هجوم آخر، بانفجار عبوة ناسفة داخل منزلهما الواقع في قرية العباسي القريبة من كركوك.

وفي الوقت نفسه اغتال مسلحون أحد عناصر الشرطة على  الطريق الرئيسي غرب كركوك عندما كان متوجها إلى عمله. وذكر مصدر أمني كردي أن أحد عناصر البشمركة (القوات الكردية) قتل وأصيب أربعة آخرون في تفجير انتحاري بسيارة مفخخة استهدفت دوريتهم في بلدة جلولاء (150 كم شمال شرق بغداد).

كما عثر على جثة شرطي عليها آثار عيارات نارية وعلامات تعذيب في بلدة الرياض على بعد 60 كم جنوب غرب كركوك.

وفي تطور آخر عثرت الشرطة على ست جثث مجهولة الهوية في مناطق متفرقة من الكوت وشمالها، ثلاث منها تعود لنساء قتلن بطعنات سكاكين فيما عثر على جثث الرجال وسط نهر دجلة بعد قتلهم بالرصاص.

من جهة ثانية قالت وزارة الدفاع العراقية الأربعاء إن قواتها قتلت خمسة ممن وصفتهم بالإرهابيين في مناطق متفرقة شمال بغداد واعتقلت 17 مشتبها فيه خلال الساعات الـ24 الماضية.

كما أعلن الجيش الأميركي من جهته أن قواته اعتقلت 15 شخصا أثناء مداهمات نفذتها الأربعاء في مناطق متفرقة. 

وقال بيان عسكري أميركي إن المعتقلين على علاقة بمن سماهم متطرفين متمركزين في سوريا, مشيرا إلى العثور على مواد لصناعة العبوات الناسفة وبدلات رسمية مشابهة لزي قوات الشرطة.

ومن جانب آخر أعلن ضابط بالجيش العراقي عن اعتقال أبو وضاح الدليمي "أمير تنظيم القاعدة" في منطقة جبلة (70 كم جنوب بغداد).
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة