غارات ومداهمات تستهدف القاعدة باليمن   
الخميس 23/6/1437 هـ - الموافق 31/3/2016 م (آخر تحديث) الساعة 12:43 (مكة المكرمة)، 9:43 (غرينتش)
قال سكان في محافظة شبوة جنوب اليمن إن أربعة عناصر بتنظيم القاعدة قتلوا أمس الأربعاء في غارة يعتقد أنها بطائرة بدون طيار، كما قصفت طائرات مجهولة مواقع للتنظيم في محافظة حضرموت (شرق)، بينما سيطر الجيش والمقاومة الشعبية على مرافق بمدينة المنصورة في عدن (جنوب) واعتقلت عناصر من التنظيم.

وأكد شهود وسكان محليون لوكالة رويترز أن أربعة من عناصر القاعدة قتلوا عندما قصفت طائرة يعتقد أنها بدون طيار نقطة تفتيش عند مدخل مدينة عزان في محافظة شبوة، حيث يسيطر تنظيم القاعدة على المدينة منذ شهرين.

ونقلت وكالة الأناضول عن مصادر أمنية ترجيحهم أن تكون الطائرة تابعة للتحالف العربي، وأنها تسببت بمقتل ثلاثة من مسلحي التنظيم وإصابة آخرين.

وفي وقت متأخر من مساء أمس الأربعاء قال سكان إن طائرات غير معروفة شنت ثلاث غارات على معسكر الريان شرق المكلا مركز محافظة حضرموت، حيث يسيطر تنظيم القاعدة على المعسكر، مما تسبب باشتعال الحرائق.

وبحسب تسجيل صوتي منسوب لقيادي في القاعدة تم بثه على الإنترنت أمس الأربعاء، فإن معسكر الريان كان يستخدم لتدريب المتطوعين من القبائل لمحاربة الحوثيين.

وكانت قوات الجيش والمقاومة الشعبية قد سيطرت أمس على مرافق حكومية وأحياء وشوارع بمدينة المنصورة في عدن، وشنت حملة مداهمات على منازل ومواقع يعتقد أنها تؤوي مسلحين، حيث اعتقلت 21 ممن يشتبه بهم في الانتماء للقاعدة.

يذكر أن مواجهات عنيفة اندلعت في الأسابيع الماضية بين الجيش الوطني بمساندة مقاتلات التحالف العربي وبين عناصر القاعدة في المنصورة بعد بدء قوات الأمن تطبيق المرحلة الثانية من الخطة الأمنية في عدن التي تعتبر المقر المؤقت للحكومة اليمنية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة