غارات جوية أميركية بريطانية على جنوب العراق   
الخميس 1422/7/2 هـ - الموافق 20/9/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أكد العراق اليوم أن طائرات حربية أميركية وبريطانية أغارت على أهداف في جنوب العراق وقال إن دفاعاته الجوية ربما تكون قد أصابت اثنتين من الطائرات المغيرة.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية الرسمية عن متحدث عسكري قوله إن "أبناء العراق الشجعان في قوة الصواريخ والقوات الأرضية ربما يكونون قد أصابوا اثنتين من طائرات العدو في المنطقة الجنوبية".

وكان مسؤولون عسكريون في واشنطن قالوا في وقت سابق اليوم إن طائرات أميركية وبريطانية قصفت أهدافا للدفاع الجوي في منطقة حظر الطيران بجنوب العراق في إطار حملة مستمرة لإفشال دفاعات بغداد الجوية. وقالوا إن الطائرات قصفت تحصينات للمدفعية المضادة للطائرات في موقعين جنوب شرقي بغداد في حوالي الساعة الثانية والثلث ظهرا بتوقيت بغداد وإن جميع الطائرات عادت إلى قواعدها سالمة.

وشدد متحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية على أن هذه الغارات ليست جزءا من تحركات القوات الأميركية عقب هجمات الأسبوع الماضي على نيويورك وواشنطن. غير أنه قال إنها كانت "ردا على تهديدات عدائية عراقية في الآونة الأخيرة ضد طائرات التحالف التي تتولى المراقبة الروتينية لمنطقة حظر الطيران الجنوبية".

وتعد هذه الغارات الثانية في هذا الأسبوع حيث قامت الطائرات الأميركية والبريطانية أول أمس بقصف مواقع في جنوب العراق. وتزايدت الهجمات التي تشن على جنوب وشمال العراق عقب إسقاط العراق لطائرة تجسس تسير دون طيار في الأسابيع الأخيرة. وتفرض الولايات المتحدة وبريطانيا حظرا على الطيران في كل من جنوب وشمال العراق منذ نهاية العمليات العسكرية في حرب الخليج عام 1991.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة