مسرحية فلسطينية أميركية بالقدس   
الخميس 1431/4/10 هـ - الموافق 25/3/2010 م (آخر تحديث) الساعة 4:07 (مكة المكرمة)، 1:07 (غرينتش)
تعرض بالمسرح الوطني بالقدس المحتلة المسرحية الفلسطينية الأميركية المشتركة "من القدس مع حبي".
 
ويتناول العرض الذي يستغرق 90 دقيقة، بطريقة كوميدية أحداث حي الشيخ جراح في القدس من طرد للفلسطينيين من منازلهم واتخاذهم رصيف الشارع مأوى لهم.
 
وأنتج المسرحية المسرح الوطني الفلسطيني في القدس (الحكواتي) بدعم من مكتب الملحق الثقافي الأميركي في المدينة.
 
ويشارك سبعة ممثلين في هذا العمل المسرحي للكاتب الفلسطيني عزام أبو السعود، ويتولى إخراجه كامل الباشا، أربعة منهم فلسطينيون وثلاثة أميركيون، ويتحدثون على خشبة المسرح اللغتين العربية والإنجليزية.
 
ولم يشكل هذا التداخل اللغوي عائقا في التواصل بينهم مع بعض الترجمة من قبل الممثلين لبعضهم، مما يضفي على العمل المسرحي مزيدا من الكوميديا.
 
ويستبعد كاتب المسرحية عزام أبو السعود أن يكون استخدام لغتين في المسرحية العربية أو الإنجليزية أدى إلى تشويش الجمهور.
 
وقال في تصريح صحفي "حتى وإن كان المشاهد لا يعرف العربية أو الإنجليزية، فإنه بإمكانه فهم تسعين في المائة مما يقال".
 
وأضاف إن المسرحية تهدف إلى "تعريف الفلسطينيين بداية بما يجري في الشيخ جراح، لأن عددا كبيرا لا يعرف حقيقة ما يجري، كما أن المسرحية تصلح للعرض في الدول الأجنبية".
 
ويستعد المسرح الوطني لتقديم عرض للمسرحية في نابلس وجنين والناصرة خلال الأيام القادمة بعد عرضها في القدس.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة