معدل قتلى الجنود البريطانيين في العراق أكبر من الأميركيين   
الاثنين 1428/7/2 هـ - الموافق 16/7/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:41 (مكة المكرمة)، 21:41 (غرينتش)

الجيش البريطاني قال إن عدد قتلى جنوده ارتفع جراء تضاعف عملياته العسكرية (رويترز-أرشيف)

تجاوز معدل الخسائر البريطانية في الأرواح في العراق في الأشهر الأخيرة مثيله من الخسائر الأميركية، وذلك للمرة الأولى منذ غزوه عام 2003، حسب ما أوردته صحيفة "صنداي تلغراف" البريطانية.

واستندت الصحيفة إلى نتائج دراسة أعدتها شايلا بيرد نائبة رئيس المؤسسة الملكية للإحصاءات عن الخسائر البريطانية والأميركية في العراق في ثلاث فترات من 140 يوما بين مايو/ أيار 2006 ويونيو/ حزيران 2007.

الدراسة أشارت إلى أنه في الفترة الأخيرة بين 5 فبراير/ شباط و24 يونيو/ حزيران من العام الجاري سجل معدل 8.8 من أصل 1000 جندي بريطاني قتلوا مقابل 7.3 من أصل 1000 جندي أميركي.

ولبريطانيا 5500 جندي في العراق فقدت منهم 23 جنديا في الفترة بين 5 فبراير/ شباط و24 يونيو/ حزيران 2007 مقابل 165 ألف جندي أميركي قضى منهم 463 في الفترة نفسها.

وعن أسباب مقتلهم ذكرت الدراسة أن عدد العسكريين البريطانيين والأميركيين الذين قتلوا جراء قنابل يدوية الصنع كان أعلى من عدد من قتل في هجمات أخرى.

وفي معرض ردها على نتائج الدراسة اعتبرت وزارة الدفاع البريطانية أنه "من التبسيطي جدا محاولة مقارنة خسائر سنة بأخرى أو بفترة ستة أشهر من أجل الوصول إلى نتائج قيمة للمستقبل".

وكان الجنرال في الجيش البريطاني غرايم لامب مساعد قائد قوات التحالف في العراق صرح لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" بأن "مضاعفة القوات البريطانية عملياتها ضد المسلحين وكذلك عمليات اعتقالهم أدت لارتفاع الخسائر البريطانية" التي بلغت 159 جنديا منذ غزو العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة