هافل يبدأ مشاورات لتشكيل حكومة تشيكية جديدة   
الأحد 1423/4/6 هـ - الموافق 16/6/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

فاتسلاف هافل
يلتقي الرئيس التشيكي فاتسلاف هافل اليوم الأحد مع الساسة البارزين لبحث تشكيل حكومة جديدة بعد أن فاز الحزب الاشتراكي الديمقراطي في الانتخابات العامة التي جرت أمس السبت والتي عكست تحولا شاملا نحو اليسار.

وأظهرت النتائج غير الرسمية بعد الانتخابات التي استمرت يومين فوز الحزب اليساري بزعامة فلاديمير سبيدلا على خصمه اللدود الحزب المدني الديمقراطي بزعامة رئيس الوزراء التشيكي السابق فاتسلاف كلاوس.

وعلى الرغم من عدم حصوله على أغلبية قال سبيدلا إنه واثق من تشكيل الحكومة مشيرا إلى أنه سيحاول إجراء محادثات بشأن تشكيل حكومة جديدة مع ائتلاف الوسط الذي يضم حزبين. ومن المنتظر أن يشكل حزب سبيدلا مع هذا الائتلاف أغلبية ضئيلة بفارق مقعد أو مقعدين في مجلس النواب المؤلف من 200 عضو.

فلاديمير سبيدلا يدلي بصوته مع زوجته في الانتخابات البرلمانية
كما يتوقع أن يفوز الاشتراكيون الديمقراطيون بـ72 من مقاعد مجلس النواب الجديد مقابل 62 مقعدا للحزب المدني الديمقراطي و38 لائتلاف الوسط و28 للحزب الشيوعي. وبهذه النتيجة صعد الشيوعيون الذين يعارضون حلف شمال الأطلسي ولكنهم متأرجحون بشأن الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي إلى المركز الثالث بشكل مفاجئ.

ولم يتخط أي من الأحزاب والتشكيلات الـ28 الأخرى عتبة 5% من الأصوات الضرورية لدخول البرلمان.

واعترف زعيم المعارضة اليمينية ورئيس الوزراء السابق فاتسلاف كلاوس بالهزيمة وقال للصحفيين "شهدت هذه الانتخابات فشل الحزب المدني الديمقراطي، لا يسعني سوى الاعتراف بفوز الاشتراكيين الديمقراطيين". ويرأس كلاوس الحزب المدني الديمقراطي وكان يسعى للعودة إلى السلطة بالدعوة إلى القومية وإلى التشكيك في جدوى الاتجاه نحو الانضمام إلى أوروبا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة