دعوة أميرية بريطانية لنظرة جديدة للصحة العقلية   
الثلاثاء 10/8/1437 هـ - الموافق 17/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 13:56 (مكة المكرمة)، 10:56 (غرينتش)

دعا دوق ودوقة كمبريدج الأمير وليام وزوجته كيت وشقيقه الأمير هاري البريطانيين أمس الاثنين إلى التخلص من أحكامهم المسبقة بشأن الصحة العقلية فيما وصف بأنه أكبر مشروع مشترك يجمع الأمراء الثلاثة.

وقال بيان صدر عن قصر كنسينغتون حيث يقطن الزوجان، إن الأمراء الثلاثة سيعملون في الحملة التي أطلقت في لندن مع الجمعيات الخيرية لتغيير الخطاب العام بشأن الصحة العقلية.

وقال وليام في بيان مشترك مع كيت وهاري "لاحظنا مرارا وتكرارا أن المشكلات التي لم تحل بشأن الصحة العقلية تقع ضمن كبرى التحديات الاجتماعية التي تواجهنا".

وأضاف أن الحملة تسعى لجعل الناس تتحدث عن الأمر، مضيفا أنه "كلما تحدثنا أكثر عن الصحة العقلية زاد إحساسنا بأن الموضوع طبيعي وبأننا قادرون على الانفتاح وطلب الدعم".

واعتادت كيت في الماضي أن تتحدث عن شؤون الصحة العقلية. وفي فبراير/شباط الماضي استغلت توليها رئاسة التحرير الشرفية بموقع "هافينغتون بوست يوكيه" الإلكتروني لعمل مقالات عن قضايا الصحة العقلية المتعلقة بالأطفال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة