مؤتمر الشعب الصيني يختار جين تاو رئيسا للبلاد   
السبت 1424/1/13 هـ - الموافق 15/3/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جيانغ زيمين (يمين) مع خلفه هو جين تاو في جلسة للبرلمان الأسبوع الماضي
انتخب البرلمان الصيني هو جين تاو زعيم الحزب الشيوعي رئيسا للبلاد ليقر رسميا انتقالا تاريخيا للزعامة في الصين إلى جيل جديد. وانتخب مؤتمر الشعب الصيني تاو رئيسا بأغلبية ساحقة بلغت 2937 صوتا مقابل أربعة أصوات وامتناع ثلاثة أعضاء عن التصويت ليحل بذلك محل الرئيس جيانغ زيمين.

إلا أن زيمين (76 عاما) سيواصل القيام بدور فاعل في القيادة الصينية فقد أعيد انتخابه للجنة العسكرية المركزية للحزب الشيوعي وهو أعلى منصب عسكري في الصين. وقد لقي هذا القرار بعض المعارضة من نواب البرلمان حيث عارضه 98 نائبا وامتنع 122 عن التصويت.

ومن الناحية النظرية يعتبر هو جين تاو (60 عاما) صاحب السلطة العليا كأمين عام للحزب الشيوعي ورئيس البلاد ولكن يرى المراقبون أن جيانغ سيبقى لفترة أخرى صاحب الكلمة الأخيرة في الشؤون الدبلوماسية والعسكرية.

كما اختير زينغ كينغهونغ (63 عاما) الرجل الخامس في النظام الصيني, نائبا لرئيس الجمهورية. ويعتبر زينغ كينغهونغ، نجل أحد أركان النظام الشيوعي، من أقرب مستشاري رئيس الدولة المنتهية ولايته جيانغ زيمين.

وكان زيمين قد سلم رئاسة الحزب الشيوعي لهو جين تاو في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي في أول انتقال منظم للسلطة في الصين منذ وصول الشيوعيين إلى الحكم في عام 1949.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة