مصرع خمسة مقاتلين كشميريين على أيدي القوات الهندية   
الأحد 1422/6/6 هـ - الموافق 26/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جثث عدد من المقاتلين الكشميريين قتلتهم القوات الهندية في سرينغار (أرشيف)
لقي خمسة من المقاتلين الكشميريين مصرعهم على أيدي قوات الشرطة الهندية في حادثين منفصلين شهدتهما ولاية جامو وكشمير المضطربة، ومن بين القتلى الخمسة اثنان على علاقة بهجوم وقع الجمعة وأسفر عن مقتل سبعة من أفراد الشرطة.

وقال متحدث أمني هندي إن ثلاثة مقاتلين لقوا مصرعهم على أيدي الشرطة في اشتباك وقع بين الجانبين أمس في مقاطعة بونش الواقعة على بعد 500 كلم جنوبي سرينغار. وأضاف أن الاشتباك وقع على طول الخط الفاصل بين الإدارتين الهندية والباكستانية لكشمير، مشيرا إلى أن قوات الشرطة طلبت من المقاتلين تسليم أنفسهم لحظة عبورهم الخط الفاصل غير أنهم بدؤوا إطلاق النار تجاه القوات الأمنية التي ردت عليهم وقتلت ثلاثة منهم.

وكانت القوات الأمنية وضعت في حالة تأهب في بونش بعد الهجوم الذي شنه المقاتلون الكشميريون الجمعة الماضي وأسفر عن مصرع سبعة من رجال الشرطة.

وفي حادث منفصل قالت الشرطة الهندية إنها قتلت اثنين من المقاتلين الكشميريين على علاقة بهجوم الجمعة الماضي، وأوضح متحدث باسمها أن الاثنين قتلا أمس في تبادل لإطلاق النار وقع في كبوارا شمالي كشمير واستمر ساعتين. وكان 13 شخصا قتلوا في أعمال عنف متفرقة وقعت في الجزء الخاضع للهند من كشمير والذي تصاعد التوتر فيه في الأسابيع القليلة الماضية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة