قانون جديد لكبح "فوضى الفتاوى" بالسعودية   
الأربعاء 1427/5/18 هـ - الموافق 14/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 15:41 (مكة المكرمة)، 12:41 (غرينتش)

صالح بن عبد العزيز آل الشيخ (رويترز-أرشيف) 
ذكرت صحيفة الحياة اليوم الأربعاء أن الحكومة السعودية تدرس إصدار قانون جديد يكبح ظاهرة "فوضى الفتاوى" الشرعية، وذلك لتزايد أعداد من "تجرؤوا على الفتيا".

ونقلت الصحيفة عن وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد صالح بن عبد العزيز آل الشيخ تحذيره من الظاهرة تحسبا من الوصول إلى مرحلة "تحريم الحلال وتحليل الحرام"، الأمر الذي "يُنذر بكارثة دينية اجتماعية".

كما اعتبر آل الشيخ الوضع القائم بأنه "أصبح مختلطا أعظم الاختلاط"، وحمل الطرفين المسؤولية سواء من يتصدى للفتوى أو من يستفته من الناس.

وحذر الوزير طالبي الفتاوى "من الناس" بأن اللجوء إلى مثل هذه الحيلة الشرعية لأخذ "الرخصة الدينية على ذمة المفتي" لن يبرئ ذمتهم أمام الله.

وأشارت الصحيفة إلى أن المملكة العربية السعودية تعاني من اختلاف في درجات الفهم العلمي للنصوص الشرعية.

وقالت نقلا عن مصادر أن تنظيما واسعا لضبط الفتاوى يضع اللمسات النهائية عليه، قبل إقراره قانونا رسميا يستهدف تفكيك أوهام القدرة على الإفتاء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة