محكمة مصرية تنظر دعوى تطالب بفتح معبر رفح   
الأربعاء 1430/1/24 هـ - الموافق 21/1/2009 م (آخر تحديث) الساعة 1:09 (مكة المكرمة)، 22:09 (غرينتش)

مقدمو الدعوى يرون أن مصر ملتزمة دوليا بفتح المعبر (الجزيرة)

تنظر محكمة القضاء الإداري في مصر اليوم دعوى قضائية أقامها عدد من النشطاء والمعارضين لمطالبة الحكومة بفتح معبر رفح الحدودي مع قطاع غزة بشكل دائم.

وقال مراسل الجزيرة بالقاهرة إن عريضة هذه الدعوى تتضمن بنودا رئيسية من أبرزها أن سكان غزة تعرضوا لأضرار جسيمة جراء العدوان والقاهرة ملتزمة دوليا بتقديم الدعم لهم، وأن ما يتعرض له القطاع لا يتماشى مع قوانين حقوق الإنسان والتزامات مصر الدولية وبالتالي يتعين فتح معبر رفح بشكل دائم.

كما أشار سمير عمر إلى وجود تفاؤل وسط مقدمي العريضة، لأن القاضي الذي ينظر بها هو نفسه الذي قضى بمنع تصدير الغاز لإسرائيل.

وكان الرئيس حسني مبارك رفض العديد من الدعوات بفتح المعبر مبررا ذلك بالقول إن هذا الأمر محكوم باتفاقية عام 2005 التي تشترط وجود شرطة رئاسة السلطة في رام الله ومراقبي الاتحاد الأوروبي، واعتبر أن فتح المعبر وتوفير احتياجات غزة كلها منه محاولة اسرائيلية لنقل تبعية غزة لمصر رغم أنها لا تزال محتلة والقانون الدولي يلزم تل أبيب توفير متطلبات القطاع.

وتعليقا على ذلك اعتبر المستشار أحمد مكي نائب رئيس محكمة النقض أن حديث مبارك حول عدم إمكانية إدخال مساعدات لقطاع غزة عبر معبر رفح دون أن تمر على الرقابة الإسرائيلية "كلاما سياسيا وليس قانونيا".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة