تفجير بحقل نفطي بدلتا النيجر   
الجمعة 1430/7/4 هـ - الموافق 26/6/2009 م (آخر تحديث) الساعة 12:48 (مكة المكرمة)، 9:48 (غرينتش)

متمردون من الحركة يحتفلون بنجاح إحدى عملياتهم في وقت سابق (الفرنسية-أرشيف)

قالت جماعة متمردة في نيجيريا اليوم إنها نسفت الليلة الماضية رأس بئر في حقل نفطي تابع لشركة رويال داتش شل العالمية بولاية دلتا الجنوبية.

ويأتي هذا الإعلان بعد ساعات من إعلان الرئيس النيجيري عمر يار أدوا عرضا بالعفو عن المتمردين شرط إلقاء أسلحتهم في غضون ثلاثة أشهر.

وقالت حركة تحرير دلتا النيجر إنها هاجمت رأس البئر في حقل أفريمو النفطي، مشيرة إلى أن الجيش شن حملة في ولاية دلتا بعد وقت قصير من إعلان العفو.

وأعلن الرئيس النيجيري أمس تفاصيل العرض الذي سبق أن قدمه بشأن العفو عن المتمردين في منطقة دلتا النيجر الغنية بالنفط.

وصادق مجلس الشورى على خطة العفو التي تتضمن وعودا كبيرة للمتمردين بإعادة بناء منطقة دلتا النيجر وتثقيف أهلها وتعليمهم ضمن حياة مدنية مستقرة.

وقال يار أدوا "إنني آمل وكلي ثقة في أن يعم الأمن والاستقرار دلتا النيجر حتى نهاية هذا العام".

وكانت هجمات المتمردين قد قلصت من إنتاج النفط في نيجيريا، التي تعتبر واحدة من أكبر الدول المصدرة للنفط الخام في العالم وتساهم بأكثر من 20% من صادرات النفط العالمية منذ عام 2006.

ويقول المتمردون إن عملياتهم في دلتا النيجر تستهدف الحصول على نصيب أكبر من الثروة للسكان المحليين الذين يشكون من أن صناعة النفط دمرت أسباب رزقهم الذي يكسبونه من الزراعة والصيد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة