الآلاف يعتصمون أمام سفارة إسرائيل بلندن للتضامن مع غزة   
الثلاثاء 2/1/1430 هـ - الموافق 30/12/2008 م (آخر تحديث) الساعة 17:14 (مكة المكرمة)، 14:14 (غرينتش)
المتظاهرون طالبوا إسرائيل وقف عدوانها على غزة (الجزيرة نت)
 
 
شارك الآلاف في مظاهرة حاشدة أمام السفارة الإسرئيلية في لندن للتضامن مع غزة تقدمهم النائب البريطاني جورج غلاوي والوزير والنائب السابق توني بن وسفير فلسطين في المملكة المتحدة ورؤساء منظمات دينية وسياسية واجتماعية.
 
واشتبك المتظاهرون -الذين حاول بعضهم اقتحام السفارة- مع الشرطة التي اعتقلت أربعة منهم، فيما أغلقت قوات الأمن الشارع الرئيسي المؤدي للسفارة في وجه المتظاهرين الذين حملوا أعلاما ورددوا هتافات تدعو للتضامن مع غزة.
 
سلسلة جرائم
وقال الوزير والنائب البريطاني السابق توني بن "إن الهجوم على غزة يعتبر جريمة جديدة تضاف إلى سلسلة طويلة ارتكبتها إسرائيل منذ النكبة وحتى الآن".
 
وأضاف للجزيرة نت "أن الاحتلال الإسرائيلي يرتكب المجازر بحق الشعب الفلسطيني بدعم أميركي وصمت دولي باسم أمن إسرائيل ويبقي على احتلاله للضفة الغربية وغزة والقدس الشرقية والجولان لكي تبقى سيطرة أميركا وإسرائيل على الشرق الأوسط".
 
توني بن (يمين) قال إن الاحتلال يواصل جرائمة بحجة أمن إسرائيل (الجزيرة نت)
وتابع بن "أن الناس جاؤوا إلى هذه المظاهرة من كل الجنسيات لدعم الشعب الفلسطيني مطالبين بوقف المجازر في غزة فورا لأن الكل بات يفهم اللعبة جيدا".
 
من جانبه قال سفير فلسطين مناويل حساسيان إن ما تشهده غزة اليوم هو مذبحة للشعب الفلسطيني الأعزل وقال إن الفلسطينيين يقفون اليوم على مفترق طرق مطالبا المجتمع الدولي بإغاثة غزة ووقف العدوان عليها.
 
دعوة للصمود
أما الحاخام يعقوب أفيس من حركة ناطوري كارتر اليهودية المناهضة لإسرائيل والصهيونية فقال للجزيرة نت "أتينا اليوم لنقف مع أهلنا في غزة ولكي نعلن أن اليهودية براء مما تقوم به إسرائيل والصهيونية الذين يذبحون الأطفال والشيوخ والنساء في غزة".
المتظاهرون طالبوا مصر بفتح معبر رفح (الجزيرة نت)

ودعا أفيس أهل غزة للصمود في وجه القتلة المجرمين الصهاينة "لأنكم أقوى من أميركا وإسرائيل بإرادتكم وإيمانكم وصمودكم الرائع".
 
رئيس المبادرة الإسلامية في بريطانيا محمد صوالحة قال للجزيرة نت "إنهم جاؤوا للمشاركة للتعبير عن غضب الجالية المسلمة في بريطانيا تجاه الجرائم التي يرتكبها الاحتلال في غزة وفي نفس الوقت للتضامن مع الشعب الفلسطيني".
 
وأضاف "أن الناس جاءت إلى هنا من كل الاتجاهات وبمختلف ألوان الطيف السياسي للتعبير عن التأييد المطلق للشعب الفلسطيني في حقه بالمقاومة للوقوف في وجه العصابات الصهيونية التي قتلت المدنيين بغزة.
 
وتابع صوالحة "نتظاهر اليوم أيضا ضد الموقف العربي الرسمي المخزي الذي يتواطأ مع العدو الإسرائيلي". ودعا لموقف عربي واضح بشأن غزة وضرورة فتح معبر رفح "لأن إغلاقه يعتبر مشاركة في الجريمة".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة