استدعاء جندي أميركي متهم بقتل زملائه   
الاثنين 1434/1/6 هـ - الموافق 19/11/2012 م (آخر تحديث) الساعة 15:07 (مكة المكرمة)، 12:07 (غرينتش)
مراسيم استقبال جثة أحد الجنود الذين قتلهم راسل في مايو عام 2009(غيتي)
استدعي جندي أميركي متهم بقتل خمسة من زملائه في معسكر ليبرتي في بغداد عام 2009 إلى قاعدة عسكرية في واشنطن للاستماع إلى الاتهامات الرسمية الموجهة إليه اليوم الاثنين تمهيدا لمحاكمته. 

وقال متحدث عسكري إن الرقيب جون راسل سيمثل أمام المحكمة، دون تحديد موعد للمحاكمة حتى الآن.

وكانت السلطات العسكرية الأميركية اتهمت راسل بارتكاب خمس جرائم قتل وشن اعتداء ومحاولة قتل. وفي حال ثبتت التهم الموجهة إليه، قد يصدر بحقه حكم بالإعدام.

ولم يعرف بعد ما إذا كان راسل سيستأنف الاتهامات الصادرة بحقه أم لا.

واتهم راسل بأنه قتل في 11 مايو/أيار 2009 خمسة جنود وجرح ثلاثة آخرين في مشفى كانوا يعالجون فيه من عوارض الحرب في قاعدة ليبرتي ببغداد.

وقالت مصادر عسكرية أميركية آنذاك أن راسل نفسه كان يخضع للعلاج في المشفى ذاته.

وكان الضابط المسؤول عن راسل أمر بأخذ بندقيته قبل عملية إطلاق النار، لكنه حصل على سلاح بطريقة غير معروفة.

ولم يكن هذا الهجوم من قبل جندي أميركي على زملاء له استثنائيا في العراق في تلك الفترة. ففي عام 2008 قتل رقيب أميركي اثنين من رؤوسائه في قاعدة بجنوبي البلاد.

وقدرت دراسة أميركية أن نحو 20% من الجنود الأميركيين الذين خدموا في العراق وأفغانستان يعانون من اضطرابات نفسية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة