البرلمان الفرنسي يناقش حظر الحجاب بالمدارس العامة   
الثلاثاء 1424/12/13 هـ - الموافق 3/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مسلمات يتظاهرن بالعاصمة الفرنسية ضد قانون منع الحجاب (الفرنسية)
يشرع البرلمان الفرنسي اليوم الثلاثاء في مناقشة مشروع القانون المثير للجدل والمتعلق بحظر الرموز الدينية في المدارس العامة, ومن بينها الحجاب الإسلامي.

وينتظر أن تشهد الجمعية الوطنية جدلا حادا وذلك بالنظر إلى الانقسامات التقليدية في صفوف الطبقة السياسية. وسيصوت النواب على القانون في العاشر من الشهر الحالي.

وكانت الحكومة قد صادقت يوم الأربعاء الماضي على مشروع هذا القانون الذي يتوقع أن يشرع في تطبيقه بداية العام الدراسي القادم في سبتمبر/ أيلول.

وكان الرئيس جاك شيراك قد أعلن أواسط ديسمبر/ كانون الأول الماضي دعمه لحظر ارتداء المسلمات الحجاب في المدارس والمؤسسات الحكومية، ودعا البرلمان للإسراع في تبني القانون الخاص بمنع العلامات الدينية المميزة في المدارس وأماكن العمل.

وقد أثار قرار الرئيس الفرنسي ردود أفعال غاضبة ومنتقدة خاصة في البلدان الإسلامية. وتم تنظيم مسيرات وتظاهرات احتجاجية عارمة في عدة عواصم عربية وعالمية للتنديد بهذا القرار.

ويذكر أن الرئاسة الفرنسية اتخذت القرار بناء على نتائج تقرير لجنة برئاسة الوزير السابق برنار ستازي بشأن العلمانية والرموز الدالة على الهوية الدينية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة