أنقرة: منفذ هجوم إسطنبول ينتمي لتنظيم الدولة   
الأحد 1437/6/12 هـ - الموافق 20/3/2016 م (آخر تحديث) الساعة 16:30 (مكة المكرمة)، 13:30 (غرينتش)

أعلن وزير الداخلية التركي أن منفذ الهجوم "الانتحاري" الأخير في مدينة إسطنبول على ارتباط بتنظيم الدولة الإسلامية، ويدعى محمد أوزتورك من مدينة غازي عنتاب جنوبي تركيا.

وأضاف الوزير التركي أن بلاده ستعيد تقييم كافة إجراءاتها الأمنية في عموم البلاد.

وكان أربعة سياح (ثلاثة إسرائيليين وإيراني) قد قتلوا وجرح نحو أربعين آخرين في التفجير الذي هز شارع الاستقلال في مدينة إسطنبول أمس السبت، وهو ثاني هجوم دام يضرب تركيا خلال أقل من أسبوع.

من جانبه أشار مراسل الجزيرة عامر لافي إلى أن الوزير التركي تحدث عن اعتقال خمسة على صلة بالهجوم، وأن التحقيقات ما زالت جارية.

ولفت المراسل إلى أن اسم المنفذ -وفق بيان وزير الداخلية- غير مدرج على أي قائمة من قوائم الأجهزة الأمنية التركية.

ونقلت وكالة الأناضول عن مصادر في الطب الشرعي أن عينات الحمض النووي (دي أن أي) والدم التي أخذت من جثة "الانتحاري" تطابقت مع العينات التي أخذتها الجهات المعنية من أقربائه.

وكان وزير الخارجية مولود جاويش أوغلو قد تعهد بأن بلاده ستواصل حربها على ما يسمى الإرهاب بكامل قوتها، كما أعلن عن عقد اجتماع أمني موسع برئاسة رئيس الوزراء لبحث تداعيات التفجير.

وتعتزم السلطات التركية نشر مئتي ألف شرطي لتوفير الحماية للمحتفلين بأعياد النيروز غدا الاثنين، وتعهدت بحماية المواطنين في كل مكان، وذكرت وكالة رويترز أن الشرطة التركية وضعت في حالة تأهب قصوى في جميع أنحاء تركيا.

من جانبها أوصت إسرائيل اليوم رعاياها بعدم السفر إلى تركيا بعد مقتل ثلاثة إسرائيليين في هجوم إسطنبول.

وجاء في بيان لهيئة مكافحة الإرهاب التابعة لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، أنها "رفعت مستوى تحذيراتها المتعلقة بالسفر وأوصت بتجنب الزيارات إلى تركيا"، تخوفا من وقوع اعتداءات جديدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة