صمت كوري شمالي حيال استئناف مفاوضات المساعدات   
الاثنين 1429/9/2 هـ - الموافق 1/9/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:18 (مكة المكرمة)، 21:18 (غرينتش)
بيونغ يانغ فاجأت الدول الراعية للمفاوضات بوقف تفكيك برنامجها النووي (الفرنسية-أرشيف)
لم تبد كوريا الشمالية أي استجابة حيال العروض المتكررة لاستئناف مفاوضات تهدف لتقديم مساعدات لها وسط توقف تام لاتفاق يرمي لنزع أسلحتها النووية، وفق ما أشار إليه تقرير صادر اليوم.
 
ونقلت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية عن مصدر لم تذكر اسمه أن عروضا قدمت لكوريا الشمالية عدة مرات خلال هذه الشهر لمناقشة استئناف المباحثات بشأن مساعدات اقتصادية وفي مجال الطاقة، ولكنها لم تبد أي تجاوب.
 
واصطدم برنامج تقديم المساعدات مقابل اتفاق تفكيك الأسلحة الذي تم التوصل إليه العام الماضي بعقبة كأداء الثلاثاء عندما أعلنت بيونغ يانغ أنها أوقفت تجميد برنامجها النووي.
 
كما هددت كوريا الشمالية بإحياء مفاعلها النووي في يونغبيون "بسبب فشل الولايات المتحدة في إزاحتها من قائمة الدول الراعية للإرهاب".
 
وعلى الرغم من توقف تفكيك برنامج الأسلحة النووية قالت مجموعة العمل التي ترأسها كوريا الجنوبية والمنبثقة عن المفاوضات السداسية إنها ستواصل تقديم المساعدات لبيونغ يانغ.
 
ووصلت مفاوضات تفكيك البرنامج النووي لكوريا الشمالية التي تشارك فيها الكوريتان والولايات المتحدة واليابان وروسيا والصين إلى طريق مسدود بسبب نزاع حول التثبت من إعلان كوريا الشمالية بهذا الخصوص في يونيو/حزيران الماضي.
 
يذكر أنه في يوليو/تموز 2007 تم التوصل إلى اتفاق لإغلاق منشأة يونغبيون النووية التي تعد العمود الفقري في برنامج كوريا الشمالية النووي، بعد خمس سنوات من المفاوضات الشاقة التي بدأت في أغسطس/آب 2003 واتفاق متعدد الأطراف تم التوصل إليه في فبراير/شباط 2007.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة