تواصل المظاهرات المنددة بالانقلاب في مصر   
الأحد 1434/11/25 هـ - الموافق 29/9/2013 م (آخر تحديث) الساعة 6:56 (مكة المكرمة)، 3:56 (غرينتش)
محتجات يرفعن لافتات تندد باعتقال النساء في مصر (الجزيرة)

تواصلت السبت المظاهرات المنددة بالانقلاب العسكري في مصر، استجابة للدعوة إلى استمرار أسبوع "الشباب عماد الثورة"، بينما أصيب ثلاثة أشخاص بانفجار عبوة ناسفة قرب كنيسة في مدينة السويس.

فقد اعتصمت طالبات معهد الفيوم الثانوي الأزهري، احتجاجا على الانقلاب العسكري واعتقال زميلتين لهن الأربعاء الماضي.

ورددت المشاركات في الاعتصام نداءات تطالب بإسقاط حكم العسكر، كما أكدن أن الاعتصام سيبقى قائما حتى استعادة مكتسبات ثورة 25 يناير، والإفراج عن المعتقلين المناهضين للانقلاب.

كما نظمت المئات من عضوات حركة "نساء ضد الانقلاب" وقفة وسلسلة بشرية ظهر السبت أمام المجلس القومي للمرأة في حي المهندسين بالجيزة، وذلك للتنديد بغياب المجلس عن أداء دوره، والصمت عن الانتهاكات الممنهجة التي تتعرض لها النساء في مصر منذ الانقلاب العسكري.

وأكدت المشاركات في الوقفة أن المجلس القومي للمرأة لا يمثلهن، لأنه صمت وتجاهل كل الانتهاكات الممنهجة ضد النساء في مصر، مفضلا الوقوف في صف الانقلاب.

مظاهرات لطلاب الجامعات رفضا للانقلاب العسكري (الجزيرة)

وكانت مسيرات ومظاهرات عديدة نظمت الجمعة في مناطق مختلفة من البلاد تعرضت لاعتداءات أسفر بعضها عن وقوع إصابات بين المتظاهرين، وكان أبرزها في حي المعادي بالقاهرة، وحي سيدي بشر بالإسكندرية وفي الشرقية وبورسعيد.

واتهم التحالف الوطني لدعم الشرعية -في بيان له- أجهزة الأمن بتأجير بلطجية للاعتداء على المسيرات في الإسكندرية، معتبرا أن ذلك "عقاب" لمؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي على التظاهر أمام القنصلية الأميركية بالمدينة احتجاجا على ما اعتبره التحالف تأييدا من الرئيس الأميركي باراك أوباما للانقلاب العسكري.

انفجار
ومن جهة أخرى، قالت مصادر طبية وأمنية إن ثلاثة من المارة أصيبوا إصابات طفيفة إثر انفجار يرجح أنه ناجم عن عبوة ناسفة بدائية الصنع، وضعت داخل صندوق قمامة قرب الكنيسة اللاتينية بمدينة السويس، وقد قامت قوات الشرطة بفرض طوق أمني حول موقع صوت الانفجار.

في غضون ذلك، استؤنفت صباح أمس حركة القطارات في مصر جزئيا بعد توقفها بشكل كامل منذ الرابع عشر من أغسطس/آب الماضي عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة.

وقال رئيس هيئة السكك الحديدية إن الجهات الأمنية وافقت على تشغيل عدد محدود من القطارات لا يتعدى أربعة عشر قطارا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة