15 قتيلا بسلسلة تفجيرات بالعراق   
السبت 30/12/1432 هـ - الموافق 26/11/2011 م (آخر تحديث) الساعة 19:59 (مكة المكرمة)، 16:59 (غرينتش)

 موقع أحد التفجيرات التي وقعت قبل يومين في البصرة وخلفت عشرات القتلى والمصابين
(الفرنسية)

قتل 15 شخصا على الأقل وأصيب 29 آخرون في سلسلة تفجيرات وقعت اليوم في العاصمة العراقية بغداد ومحيطها، وذلك بعد مرور يومين على سلسلة تفجيرات مماثلة هزت مدينة البصرة وخلفت 19 قتيلا وعشرات الجرحى.  

وأوضحت الشرطة العراقية أن الانفجار الأول وقع في حي الباب الشرقي وأعقبه انفجاران آخران في شارع قريب، وقال مصدر في الشرطة إن سبعة على الأقل قتلوا في الانفجارات.

وفي وقت سابق اليوم قتل سبعة اشخاص وأصيب 19 على أطراف بغداد عندما انفجرت قنبلة مزروعة على الطريق فأصابت شاحنة صغيرة تقل عمال بناء في أبو غريب غربي العاصمة.

وتأتي تلك التفجيرات بعد مرور يومين على الانفجارات التي وقعت في مدينة البصرة جنوب البلاد الخميس الماضي وقتل فيها 19 شخصا وأصيب 65 على الأقل بجروح، ما دفع رئيس مجلس محافظة البصرة صباح البزوني إلى إقالة ثلاثة من كبار القادة الأمنيين في هذه المحافظة الجنوبية.

وعقب جلسة استثنائية للمجلس مساء أمس الجمعة أعلن البزوني أن "المجلس اتخذ قرارات بينها إقالة ثلاثة من القادة "الأمنيين في المحافظة".

وأضاف أن هؤلاء القادة هم "آمر أفواج الطوارئ العميد الركن في الجيش مازن عبد الواحد، ومدير مديرية مكافحة الجرائم الكبرى العميد في الشرطة علي خير الله، ومدير الشؤون الداخلية للشرطة العقيد عودة الجابري".

كما أعلن البزوني أنه تقرر "مفاتحة مكتب القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء نوري المالكي لإقالة قائد عمليات البصرة اللواء الركن محمد جواد هويدي".

وذكر أنه جرت أيضا الموافقة على تخصيص مبلغ 50 مليار دينار (حوالي 42 مليون دولار) لدعم الجهاز الاستخباراتي في البصرة.

وتأتي هذه الهجمات فيما تواصل القوات الأميركية عملية الانسحاب من البلاد التي من المقرر أن تنتهي بحلول نهاية العام الحالي. وتوقع  قائد القوات الأميركية في العراق الجنرال لويد أوستن أن تحدث "اضطرابات" أمنية في البلاد بعيد انسحاب قواته منها، وذلك بسبب سعي تنظيمات مسلحة إلى "توسيع هامش عملياتها".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة