محكمة ترفع الحصانة عن برلسكوني   
الأربعاء 17/10/1430 هـ - الموافق 7/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 22:17 (مكة المكرمة)، 19:17 (غرينتش)
برلسكوني (وسط) يغادر مقر إقامته في روما عقب إعلان المحكمة قرارها (الفرنسية)

قضت المحكمة الدستورية العليا في إيطاليا الأربعاء بإلغاء قانون يحمي رئيس وزراء البلاد سلفيو برلسكوني وبعض المسؤولين البارزين الآخرين من الملاحقة القضائية.
 
وقد يؤدي القرار إلى استئناف محاكمات تشمل برلسكوني، بينها محاكمة على خلفية اتهامات بالفساد في ميلانو كانت قد تأجلت عقب تطبيق قانون الحصانة العام الماضي.
 
وتوصلت هيئة المحكمة التي تتألف من 14 رجلا وامرأة إلى قرارها عقب مداولات استمرت ما يقرب من يومين.
 
يُذكر أن هذا القانون يوفر الحصانة لرئيس البلاد ورئيس وزرائه ورئيس البرلمان أثناء فترة ولايتهم، غير أن قادة المعارضة يقولون إنه وضع خصيصا لمساعدة برلسكوني في التغلب على مشكلاته القانونية التي يواجهها منذ فترة طويلة.
 
تعهد وانتقاد
وفي أول رد فعل له، تعهد برلسكوني بالبقاء في السلطة رغم حكم المحكمة بتجريده من الحصانة من الملاحقة القانونية مما يفتح المجال لاستئناف المحاكمات الجنائية ضده. وقال للصحفيين "إن المحكمة أداة سياسية يسيطر عليها اليسار".
 
من جهته قال متحدث باسم برلسكوني إن قرار المحكمة دوافعه سياسية.
 
وقال باولو بونياوتي في بيان "هذا حكم بدافع سياسي لكن رئيس الوزراء والحكومة والأغلبية سيستمرون في الحكم كما كان الحال منذ أبريل/ نيسان 2008 بالطريقة التي طلبها الإيطاليون بأصواتهم".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة