العسكريون الأميركيون بالخارج يبدؤون التصويت في الانتخابات   
الاثنين 1425/9/19 هـ - الموافق 1/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 1:31 (مكة المكرمة)، 22:31 (غرينتش)
الجنود الأميركيون بالخارج تسلموا بطاقاتهم الانتخابية منذ شهرين (الفرنسية) 
بدأ العسكريون الأميركيون في الخارج التصويت في الانتخابات الرئاسية الأميركية التي ستجرى رسميا الثلاثاء القادم بالولايات المتحدة.
وقال الكوماندر جيف بريسلا المتحدث باسم الأسطول الخامس الأميركي الذي يتخذ من البحرين مقرا له "عملت البحرية على أن يتمكن جميع العسكريين قدر الإمكان من المشاركة في التصويت وتسهيل عملية التصويت أمامهم".
 
وأشار إلى أنه قد تم تعيين ضباط مختصين في كل وحدة مهمتهم التأكد من تسجيل العسكريين الراغبين في المشاركة في التصويت وضمان وصول البطاقات الانتخابية إليهم من ولاياتهم.
 
 وأوضح بريسلو أن عمليات التصويت مستمرة وستتواصل حتى الثلاثاء وأن العسكريين الأميركيين بدؤوا في استلام بطاقاتهم الانتخابية منذ حوالي شهرين لكي تتسنى لهم المشاركة في التصويت.
  
ولم يعط بريسلو أي أرقام أو نسب حول عدد العسكريين الذين قاموا بالتصويت معللا ذلك بأن السبب يعود إلى أن المشاركة متروكة للعسكريين وأن التصويت ليس عملية مركزية بل فردية.
 
وقال إن تصويت العسكريين الأميركيين العاملين خارج الولايات المتحدة يخضع للشروط والقوانين السارية على كل الأميركيين خارج الحدود "وإن الأمر في النهاية متروك لقرارهم بالمشاركة أم لا عبر إرسال بطاقاتهم الانتخابية إلى الوطن".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة