قتيلان في معارك بين متمردي التاميل في سريلانكا   
الجمعة 1426/2/29 هـ - الموافق 8/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 11:43 (مكة المكرمة)، 8:43 (غرينتش)
بعثة السلام الأوروبية لسريلانكا تتهم نمور التاميل بتقويض عملية السلام (الفرنسية-أرشيف)

لقى شخصان على الأقل مصرعهما في قتال داخلي بين فصلين في حركة نمور التاميل السريلانكية التي تخوض قتالا مسلحا منذ سنوات ضد الحكومة المركزية.
 
فقد نشب القتال في مهندابورا بشرق البلاد بين حركة إيلام المكون الرئيسي لحركة نمور التاميل وحركة أخرى انشقت عنها قبل سنوات، وقال مسؤول عسكري حكومي إن المواجهات أيضا أدت إلى إصابة عدة أشخاص بجروح.

وأضاف أن ثلاثة أشخاص آخرين جرحوا في مكان آخر بالإقليم في مواجهات ثانية بين أنصار الفيصلين.
 
الهدنة
من جانب آخر اتهمت النرويج التي تقوم بدور الوسيط لإحلال السلام بين الحكومة المركزية وحركة نمور التاميل، هذه الأخيرة بتقويض عملية السلام.

وقالت هيلين أولاسدوتير المتحدثة باسم بعثة السلام الأوروبية في العاصمة السريلانيكة كولومبو إن الحركة خرقت وقف اتفاقية إطلاق النار التي وقعت عام 2002.
 
وأشارت إلى أن مقاتلين من الحركة أطلقوا النار على قارب لخفر السواحل الذي كان يستقله عدد من مراقبي الهدنة وعسكريين حكوميين.
 
يذكر أن الصراع الذي اندلع بين التاميل والقوات الحكومية عام 1972 حصد حتى الآن أرواح 60 ألفا وأدى إلى إصابة ضعف هذا العدد بجروح.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة