السبابة تكشف عدوانية الرجال   
السبت 1426/2/16 هـ - الموافق 26/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:31 (مكة المكرمة)، 10:31 (غرينتش)
نصح باحثون كنديون وفقا لدراسة جديدة إمعان النظر في أي شخص يشير بإصبع السبابة في ساعة غضب، فإذا اكتشفت أنه قصير فتجنبه وابتعد عنه على الفور.

وأظهرت الدراسة أنه كلما كان إصبع السبابة قصيرا بالمقارنة مع البنصر كلما مال ذلك الرجل لأن يكون عدائيا بدنيا.

واعترف الباحث بيتر هيرد من جامعة ألبرتا الكندية أنه كان يعتقد أن العلاقة بين الإصبع والعدوانية البدنية مجرد "كومة من الترهات"، حتى تمكن من دراسة كل الحقائق والمعطيات التي شملتها الدراسة.

وأضاف هيرد "أعتقد أن الموجودات التي نتحدث عنها تؤكد أن الجزء الأكبر من شخصيتنا وتصرفاتنا تتحدد ونحن في أرحام أمهاتنا".

ورغم أن العلماء يجدون أن طول الإصبع لا يشكل سوى جزء صغير في آلية اختلاف تصرفات الرجال العدوانية، فإنهم ذكروا أن تلك النتائج تتكامل مع الدراسات السابقة التي ربطت بين مدى طول إصبع الرجال ومستوى هرمون "التستسترون" الذي يتعرض له الجنين في رحم أمه.

وذكر الباحثون أن طول السبابة مقارنة مع البنصر يختلف بين الرجال والنساء، إذ تكون نسبة الفرق بينهما أقل لدى الرجال في حين يميل لدى النساء لأن يكون الاختلاف بين الإصبعين أكثر طولا.

وأوضحت الدراسة أنه من خلال قياس أصابع حوالي 300 رجل وامرأة في سن التخرج من الجامعة، تبين أنه كلما قصر إصبع السبابة كلما زادت احتمالات زيادة العدوانية البدنية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة